5 January, 2019سكان البحرين

  بقلم: الاستاذ عبدالله البحراني

جمعتني جلسة في احدى مقرات الجمعيات السياسية اليسارية، وإذ بأحد المتحدثين غير العرب يصعقني بقوله: "ان 80% من سكان البحرين غير عرب، بل هم عجم، كما نقل لي بأن أحدهم، قد قال هو وإحدى الاعلاميات عبر احدى الفضائيات "بان بحارنة البحرين وافدون من خارجها".

كل هذه المغالطات والتزويرات التي تصدر بين آونة وأخرى من أناس عديمي العلاقة مع هذا البلد الطيب أهله، والجهلة بحضارة وتاريخ وتراث البحرين، دفعتني للتصدي لهم وكشف الحقائق التي يزورونها، مما يدفعهم إلى الإساءة للوطن الذي استضافهم فأقول: لقد أجمع الرحالة والمؤرخون على ان البحرين الكبرى، أو البحرين الطبيعية أو اقليم البحرين قديماً سمها ما شئت تمتد من البصرة شمالاً إلى عمان جنوباً وهذا يعني انه يضم الكويت والإحساء وقطر والأمارات وأوال (جزر البحرين الحالية)، حيث يحدها غرباً اليمامة والخليج العربي شرقاً والبصرة شمالاً وعمان جنوباً، هذا ما أكد عليه الرحالة والمؤرخون كأبن بطوطة وابن منظور وابن المجاور والازهري والجوهري والفيروز آبادي وغيرهم، وقد حكم اقليم البحرين قبل الأسر الحاكمة الحالية القاجاريون والصفويون والعثمانيون وبعض الأسر العربية الشيعية.

وفي العصر الحديث تجزأ هذا الاقليم حيث استقلت أسرة الصباح بالكويت وضمت أسرة آل سعود منطقة الاحساء والقطيف إلى مملكتها العربية السعودية والامارات اصبحت تحت حكم مجموعة أسر وحكمت الأسرة الخليفية جزر (أوال) والتي اختصت باسم البحرين، وأسرة آل خليفة بدأ حكمها للبحرين عام 1783م وهي مازالت تحكمها إلى اليوم، أما قطر فقد حكمتها أسرة آل ثاني.

وحول حدود البحرين وعروبتها يقول جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة في كتابه: "الضوء الأول": "لقد اطلق العرب اسم (البحرين) على الاقليم الساحلي الممتد من رأس الخليج العربي شمالاً بما فيها (كاظمة) إلى عمان جنوباً، كما تشمل الجزر المجاورة لساحل الخليج العربي والمعروفة وقتئذ بجزر (أوال)" وفي عروبة شعب البحرين يذكر جلالته سكان البحرين في عهد النبي (ص) وهم عبد قيس وبكر بن وائل وبنو تميم وغيرهم من قبائل العرب، كما يذكر جلالته الأسر الشيعية التي أسست لها دولاً في البحرين وهي أسرة العيونيين وأسرة ال مذكور وأسرة العصافرة وأسرة الجبور، وأسرة آل عصفور الحالية هي حفيدة أسرة العصافرة السابقة وكذلك أسرة الجبور الحالية (صاحب الحملات إبراهيم كاظم) ولهم مأتم اسمه مأتم الجبور.

وكان ومازال سكان هذا الاقليم عرباً ينحدرون من قبائل عربية هي عرب عبد قيس وبكر بن وائل وتميم والأزد، وبنو كعب وخزاعة بالإضافة إلى أقليات مثل الفرس والسيابجة والزط والعبيد المستعربين ذوي الأصول الأفريقية.

وكانت ديانة سكان البحرين قبل الاسلام هي النصرانية واليهودية والمجوسية والوثنية، ولما ظهر الاسلام انضمت إليه البحرين في وقت مبكر ودون قتال في عام 7هـ أو 8هـ، بعد ان بعث الرسول عليه وآله الصلاة والسلام صاحبيه العلا، الحضرمي وابا هريرة.

هذا ما أكد عليه ابن بطوطة وابن المجاور وابن منظور والرازي والزبيدي والطبري، ومن جاء بعدهم على مر الزمان والدهور.

جاء في كتاب "مجتمع البحرين وأثر الهجرة الخارجية في تغيير بنائه الاجتماعي" لفيصل ابراهيم الزياني في ص 124، و ص 125 تحت عنوان السلالات التي يتكون منها سكان مجتمع البحرين" أولاً السلالات العربية: 1 – العرب البحرينيون وتشكل هذه العناصر ما يقرب من ثلاثة أرباع السكان موزعة بين الشيعة والسنة، ويتمثل عرب البحرين في الآتي:

أ – عرب أصليون: كانوا يسكنون البلاد منذ قرون متعددة – ويقصد العرب الشيعة المعروفون بالبحارنة -.

ب – عرب نازحون: هاجروا إلى البحرين من الاحساء ونجد وقطر لغوص اللؤلؤ والتجارة، ذلك في النصف الثاني عشر ابان الفتح الخليفي للبلاد ويتمثلون في معظم القبائل العربية.، ولعل العتوب هم أبرز القبائل العربية في البحرين

ويقول (المحامي عادل احمد سركيس) في كتاب (الزواج وتطور مجتمع البحرين) صدر عام 1989م، في صفحة 348: "ينقسم مجتمع البحرين إلى طائفتين دينيتين هما الطائفة الشيعية والطائفة السنية، وكان هذا التقسيم الطائفي مصدراً من مصادر الصراع خلال التاريخ الحديث للبحرين، لاسيما منذ بداية هذا القرن (20)، حيث بدأت الطائفة الشيعية بردود فعل، قويت حتى أصبحت مقاومة مباشرة للضغوط التي تواجه بها من قبل طائفة السنة"."ويضيف قائلاً وترجع جذور المشكلة إلى احتلال جزر البحرين من قبل هذه القبائل السنية القادمة من الأرض الأم – والذين اعتبروا التشيع – وهو مذهب غالبية شعب البحرين آنذاك نوعاً من الهرطقة.

ويقول ناصر الخيري (1876 – 1925) في كتابه (قلائد النحرين في تاريخ البحرين): "وأهل الزبارة في قطر كانوا يترددون على جزائر البحرين قبل عام 1783م وأهالي البحرين معظمهم شيعة".

وللمرحوم الاستاذ عبدالرحمن محمد النعيمي رأي أورده في مقدمته لكتاب الدكتور سعيد الشهابي ص7 (البحرين 1980 – 1971م قراءة في الوثائق البريطانية" مفاده: "حيث السكان العرب الاصليين من الشيعة منذ الدولة القرمطية – وهم امتداد لشيعة البحرين الطبيعية".

 

 

النسبة إلى البحرين بحراني وليست بحريني

 

وكانت النسبة إلى البحرين هي: بحراني، وليست "بحريني" كما هي الآن، هذا ما أكده ابن بطوطة (703 – 779 هـ – 1304 – 1377م) وابن المجاور (601 – 690 هـ – 1205 – 1291م)، وابن منظور الذي يقول في هذا الصدد في كتابه (لسان العرب) الجزء الرابع ص46: "والبحران موضع بين البصرة وعمان، النسبة إليه بحري وبحراني، قال اليزيدي، كرهوا ان يقولوا بحري فتشبه النسبة إلى البحر، الليث: رجل بحراني منسوب إلى البحرين، قال: وهو موضع بين البصرة وعمان، ويقال هذه البحرين وانتهينا إلى البحرين"، وجاء في مختار الصحاح للشيخ الامام محمد الرازي في ص16: "بحرين" بلد النسبة إليه بحراني"، وجاء في كتاب "تاج العروس" للزبيدي ص122: "والنسبة إلى البحرين بحري وبحراني، أوكرِه بحري، لئلا يشتبه بالمنسوب إلى البحر"، وقد روي عن ابن محمد اليزيدي، انه قال: سألني المهدي، وسأل الكسائي عن النسبة إلى البحرين وإلى حصنين: لم قالوا: حصنى وبحراني.. الخ".

وجاء في "من ذاكرة ملك إلى ذاكرة أمه – رنات المثالث والمثاني في روايات الأغاني – طبعة خاصة اهداء إلى الملك الحسن الثاني ملك المملكة المغربية – السابق، في ص 134: "وقال كيف نسبوا إلى البحرين فقالوا بحراني، ونسبوا إلى الحصنين فقالوا حصنى ولم يقولوا حصناني كما قالوا بحراني".

كما جاءت النسبة إلى البحرين بحراني للمذكر وبحرانية للمؤنث في "الموسوعة العربية الميسرة، الطبعة الثانية المحدثة، المجلد الأول.

وقد دأب ارباب العلم والأدب والثقافة والتاريخ والجغرافيا والتراث والنخب والصحافة، سواء على المستوى الرسمي أو الشعبي ان ينسبوا إلى البحرين بكلمة "بحراني للمذكر وبحرانية للمؤنث، هذا ما دأب عليه المناضل المرحوم عبدالرحمن الباكر في كتابه "من البحرين إلى المنفى"، كما جاءت هذه النسبة إلى البحرين (بحراني) في كتاب "لمحات من الخليج العربي" للدكتور محمد جابر الأنصاري ص75: حيث كتب "ويدخل في هذا التعداد الشاعر البحراني الأصل والمنشأ: عبدالرحمن المعاودة"، وجاءت هذه النسبة (بحراني) في كتاب "أوراق من دفتر التعليم" للاستاذ عبدالحميد المحادين ص 64 عندما ذكر منشوراً أصدرته حكومة البحرين  – دائرة المعارف، ووقعه مدير المعارف آنذاك احمد العمران موجهاً إلى مديري مدارس حكومة البحرين ونصه ما يلي: "يعلم جميع المدرسين القانون المتعلق بشأن ارتداء الملابس الوطنية البحرانية"، وجاء في كتاب مبارك الخاطر "القاضي الرئيس الشيخ قاسم المهزع تحت عنوان "رفض الشيخ الوسام البريطاني" بعد ان تأكدت سلطة الحماية البريطانية في الخليج من خلف عريضة وكلاء الأمة البحرانية".

وردت كلمة بحراني وبحرانية أكثر من مرة في مقدمة الصحفي اللبناني محمد علي الحوماني صاحب مجلة العروبة في تناوله ديوان "العرائس" للشاعر الكبير ابراهيم العريض كما تكررت كلمة "بحراني وبحرانية" عدة مرات في كتاب القصة القصيرة في الخليج العربي الطبعة الأولى 1981م للدكتور ابراهيم عبدالله غلوم.

وردت كلمة "بحراني وبحرانية" عدة مرات ص 78 من كتاب التأمين للصفين الثاني والثالث الثانويين – الفرع التجاري، الطبعة الثانية لعام 1405 هـ – 1985م الذي اصدرته وزارة التربية والتعليم.

تكرر ذكر كلمة بحراني وبحرانية في البحث الذي أعده الاستاذ احمد المناعي تحت عنوان "التعريف بالحركة الأدبية الجديدة في البحرين" والذي أشرفت عليه أسرة الأدباء والكتاب في البحرين.

تكرر ذكر كلمة بحراني وبحرانية في كتاب المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم – معهد البحوث والدراسات العربية جامعة الدول العربية تحت عنوان "دراسات في أدب البحرين" الذي اشرف عليه الاستاذ محمد خلف الله احمد والدكتورة سهير القلماوي الصادر عام 1999م.

منذ ان صدرت صحيفة صوت البحرين عام 1955م وإلى أن توقفت عن الصدور عام 1958م كان القائمون عليها وهم الاستاذ حسن جواد الجشي وعلي التاجر وابراهيم حسن كمال ومحمود المردي يستعملون كلمة بحراني وبحرانية في صحيفتهم.

وكانت الصحافة السابقة تستعمل كلمة بحراني وبحرانية، ومن هذه الصحف صحيفة البحرين التي صدرت عام 1939م ومجلة صوت البحرين التي صدرت عام 1950م والخميلة التي صدرت عام 1951م والقافلة التي صدرت عام 1952م والميزان التي صدرت عام 1955م والخليج العربي التي صدرت عام 1955 ومجلة هنا البحرين الاسبوعية التي صدرت عام 1957م ودليل البحرين التجاري الذي صدر عام 1957م وأخيراً الخليج الجريدة اليومية.

كما كانت بطاقة اتحاد العمل التي اصدرتها الهيئة الوطنية (54 – 1956) تحمل اسم "اتحاد العمل البحراني".

جاء في كتاب الدكتور سالم النويدري "أعلام الثقافة الإسلامية في البحرين خلال 14 قرناً عشرات بل مئات الأسماء التي تنتهي بكلمة بحراني منهم اعلام الشعر في القرن الأول الهجري نصر الله البحراني، ومن رواة الحديث محمد معمر القيسي البحراني، والعباس بن يزيد البحراني، وزكريا بن عطية البحراني، ومن رواة حديث أهل البيت عليهم السلام في القرن الرابع الهجري محمد بن محمد البحراني، وهكذا بقية الاسماء التي تنتهي بالبحراني عبر القرون من العصر الجاهلي وإلى الأول الهجري، وحتى القرن الحالي، وجاء في كتاب علماء البحرين دروس وعبر للشيخ عبدالعظيم المهتدي البحراني ص 28 ذكر العديد من اعلام البحرين الذين تنتهي اسماؤهم بكلمة بحراني منهم الشيخ نصير البحراني 78هـ وابنه نصر البحراني، ومحمد بن سهل البحراني والشيخ علام البحراني 308هـ وابنه الشريف أكمل البحراني وناصر الدين راشد ابن اسحاق البحراني سنة 605هـ … الخ.

ومما أنشده الشاعر المرحوم قاسم محمد الشيراوي المتوفى في المحرق عام 1950م مادحاً جريدة البحرين التي أسسها المرحوم الأديب عبدالله الزايد المتوفى عام 1945 ناسباً إليها كلمة بحرانية، حيث يقول في قصيدته:

لا تلم من نام من بعد ضنى             يستريح المرء بعد التعب

يا رعاكِ الله بحرانية                   ووقاها عاديات النوب

وكانت الاستمارة التي يتقدم بها المواطن للحصول على جواز سفر مكتوب في اعلاها: "تصريح يقدمه طالب جواز بحراني" إلى وقت قريب.

وقد جاء في كتاب علماء وأدباء البحرين في القرن الرابع عشر الهجري لصاحبه بشار يوسف الحادي والذي اقتصره على علماء وأدباء السنة فقط اسم عالمين من أهل السنة يحمل اسمهما كلمة بحراني وهما: الشيخ عبدالغني بن احمد بن محمد البحراني الشافعي والشيخ صفي الدين احمد بن محمد بن عمر البحراني الشافعي.

وجاء في كتاب نادي العروبة وخمسون عاماً 1939 – 1989م لمؤلفه الاستاذ تقي محمد البحارنة ص 10 تحت عنوان: "بين الماضي والحاضر ذكر العديد من اسماء رجال العلم والأدب الأقدمين الذين اقترنت اسماؤهم بكلمة "بحراني" منهم: الشيخ ميثم بن علي البحراني المتوفى سنة 679هـ، والسيد ماجد بن هاشم الجدحفص البحراني المتوفى في عام 1028م والشيخ احمد بن صالح الدرازي البحراني المتوفى في سنة 1124م هـ وغيرهم كثير.

وخلال رئاسة المرحوم شاعر البحرين وأديبها ابراهيم العريض المجلس التأسيسي اراد ان يشرعن النسبة "بحراني" الا انه لم يوفق حيث بدأ التوجه إلى استبدالها بكلمة "بحريني".

وقد نشبت معركة لغوية بين المرحومين الاستاذ الكبير الشاعر والأديب ابراهيم العريض الذي كان من المتمسكين بكلمة (بحراني) وبين المرحوم الشاعر الشيخ محمد بن عيسى آل خليفة المؤيد للكلمة الطارئة (بحريني).

عندما كان المرحوم عبدالعزيز الشملان سفيراً لبلده البحرين في القاهرة زاره صديقه الاستاذ سلمان الدلال (ابو اسامة) في مكتبه وردت كلمة (بحريني) على لسان أبو اسامة، فما كان من سفيرنا المرحوم عبدالعزيز الشملان الا ان يعترض عليه ويصحح له الكلمة بقوله "بحراني وليست بحريني".

في ملتقى المربد الأدبي الذي يعقد في العراق سنوياً، حضر وفد من البحرين الملتقى في عهد الرئيس السابق صدام حسين، وعندما جاء دور كلمة وفد البحرين الأدبي قال عريف الحفل: والآن يتقدم الوفد البحريني لإلقاء كلمته، وقبل ان يكمل عبارته احتج الحاضرون على العريف قائلين بصوت واحد "بحراني وليس بحريني".

مازالت جبهة التحرير الوطنية البحرانية "الحزب الشيوعي البحراني" تأسس عام 1957 متمسكة بالنسبة "بحراني" لذا اعتاد العديد من الأدباء والكتاب والاعلاميين في العصر الحديث كما اسلفنا ان يطلقوا كلمة "بحراني وبحرانية للمفرد وبحرانيون وبحرانيات للجمع.

لذا احتفظ أهل البحرين العرب الشيعة وهم الأقدم في هذه الأرض بالنسبة العربية الأصيلة "بحراني"لكونها متجذرة في تاريخهم وتراثهم وثقافتهم وآدابهم ووجدانهم وهي بحراني وبحرانية، وبحرانيون وبحرانيات.

أما كلمة البحارنة وهي جمع تكسير فهي كلمة طارئة ودخيلة ايضاً، كما هي كلمة بحرينيون وربما ادخلت على عرب البحرين الشيعة بعد دخول آل خليفة البحرين وحكمهم لها منذ عام 1783م وهي الفترة التي ضم فيها آل سعود منطقة الاحساء والقطيف إلى مملكتهم، وقد تقبل أهالي البحرين العرب تسميتهم بالبحارنة، كما تقبل عرب بر فارس تسميتهم بالهولة وتقبل عجم البحرين بتسميتهم "عجماً".

الشيعة والتشيع في اقليم البحرين (أوال، القطيف، الإحساء):

عرفت البحرين الطبيعية بحدودها الجغرافية القديمة والتي تضم جزر أوال أي البحرين الحالية والقطيف والإحساء وقطر والامارات منذ القدم بغلبة التشيع على سكانها الاقدمين وهم المعروفون حالياً بالبحارنة الذين ينتسبون إلى المذهب الجعفري، وقد أراد الطامعون في الحكم كالقرامطة وصاحب الزنج احمد بن علي ان يوظفوا سيادة التشيع في البحرين الطبيعية لاسناد ودعم حركاتهم الهادفة إلى السلطة الا انهم فشلوا في مسعاهم.

وما أن أطيح بحكم الأسر العربية الشيعية لإقليم البحرين كالأسرة العيونية والعصافرة والجبور وأسرة آل مذكور وحل محلهم في الحكم أسر سنية، حتى بدأت سياسة تغيير الهوية العربية الشيعية إلى الهوية العربية السنية سواء من خلال التجنيس السياسي الخشن أو التجنيس السياسي الناعم، من أجل تغيير هوية البحرين الشيعية إلى الهوية السنية، ومن سياسة التجنيس الخشن ما ارتكبه إمام سلطنة عمان سلطان بن سيف خلال غزوه للبحرين عام 1717م، حيث أحرق بيوت السكان العرب الشيعة، وقتل رجالهم وسبى نساءهم وأطفالهم وأزال قراهم البالغة 360 قرية شيعية التي لم يبقى منها غير 95 قريبة خاوية على عروشها، اما من نجا من عرب البحرين الشيعة فقد فر إلى البلدان المجاورة كفارس والعراق والقطيف وغيرها من بقاع الأرض، كما تم الاستيلاء على مصادر ارزاقهم كالأرض الزراعية وصناعة الغوص وجعلوهم يعملون بالصخرة أما حول الاضطهاد الداخلي فلمن اراد التعرف عليه فليرجع إلى "الوثائق البريطانية"، ولذا عندما يرجع هؤلاء او احفادهم الى بلادهم البحرين فانهم يمنحون الجنسية بموجب "السلالة البحرانية".

ومن الأدلة على قدم التشيع في أقليم البحرين شهادة الرحالة والمؤرخين والكتاب القدماء منهم والحديثين.

فهذا ابن المجاور (601 هـ – 690 هـ – 1291 م) يقول في كتابه: "تاريخ المستبصر" الذي ألفه عام 630 هـ – 1233م: "وفي أوال – يقصد البحرين الحالية" بها 360 قرية كلها شيعية المذهب ما عدا واحدة".

ويقول الرحالة ابن بطوطة (703 – 779 هـ – 1304 – 1377م) في كتاب "تحفة النظار في غرائب الأمصار وعجائب الأسفار": ثم سافرنا إلى مدينة القطيف، كأنه تصغير قطف، وهي مدينة كبيرة حسنة، ذات نخل كثير تسكنها طوائف العرب وهم رافضة (شيعة) غلاة، يظهرون الرفض جهاراً لا يخافون احداً ويقول مؤذنهم في اذانه بعد الشهادتين: "اشهد ان علياً ولي الله، ويزيد بعد الحياتين: "حي على خير العمل" ويزيد بعد التكبير الأخير: "محمد وعلي خير البشر، من خالفهما فقد كفر".

وتقول الشيخة مي محمد آل خليفة: في كتابها: "محمد بن خليفة 1813 – 1890م) والتاريخ الموازي في ص 246 عن غلبة التشيع في الاحساء من خلال هجرة آل الصباح وآل خليفة من الهدار قائلة: "انهم قصدوا الإحساء، وكانت أول محطة لهم.. الخ غير ان سكان الإحساء وغالبيتهم شيعة لم يستحسنوا بقاءهم فشدوا الرحال إلى الزبارة".

وجاء في كتاب "ساحل الذهب الأسود" للمرحوم محمد سعيد المسلم في ص 95: "يذهب بعض المؤرخين بان التشيع في بلاد البحرين كان أقدم مما يظن وانه يرجع إلى عهد الرسول (ص) أيام كان أبان بن سعيد بن العاص الأموي والمتشيع للأمام علي (ع) والياً على البحرين، فهو أول من غرس بذرة التشيع فيها.

ويحدثنا الشيخ يوسف البحراني في "كشكوله" بان التشيع انتشر في البحرين في خلافة الامام علي (ع)، حيث كان التشيع قد ظهر في عهد الرسول (ص) ومما أكد ذلك ابن حجر في اصابته والزمخشري في كتابه ربيع الأبرار، والسيوطي في كتابه الدر المنثور وابن الأثير في نهايته وفي مسند الامام احمد بن حنبل والرازي في تفسيره وابو نعيم في حليته وغيرهم، لذا فقد كانت جل قبائل البحرين مجندة في جيش الامام علي (ع) حيث حاربوا معه في معركة صفين والنهروان والجمل، حتى رثى شهداءهم قائلاً:

يا لهف نفسي على ربيعة     ربيعة السامعة المطيعة

كما استشهدوا مع امامهم الحسين عليه السلام في معركة كربلاء منهم سيف بن مالك، ويزيد بن ثبيط وابناه عبدالله وعبيدالله، ومن شعرائهم في عهد امامهم جعفر الصادق (ع) سفيان بن مصعب العبدي البحراني ويحيى بن بلال العبدي المعروف بأبي محمد البحراني، ومن أشهر شيعة الإمام علي والذي حارب في صفوفه هو واخوانه صعصعة ابن صوحان العبدي البحراني المدفون في قرية عسكر البحرانية واخوه زيد ابن صوحان العبدي البحراني المدفون في الكوفة بالعراق وقد ذكر ج .ج . لوريمر في كتابه: "دليل الخليج – القسم الجغرافي ص 257 تحت عنوان البحارنة: "المفرد بحراني – هو اسم الجنس أو الطبقة التي ينتمي إليها تقريباً جميع الشيعة في جزر البحرين وواحات الإحساء والقطيف وقطر، كما يستخدم على طول الساحل الغربي للخليج اصطلاح بحراني عملياً كمرادف للعربي المسلم الشيعي الذي تكون لغته الاصلية هي العربية، وتحت عنوان أصلهم يقول في ص 258: "يذكر ان البحارنة عادة ظهروا بتحول قبائل عربية معينة بما فيهم قبيلة تدعى ربيع (يقصد قبيلة ربيعة العدنانية) إلى التشيع".

ويقول مضيفاً: "ومن الناحية الأخرى فان الكتاب الأوروبيين يميلون لاعتبار مجموعة البحارنة مواطنين قدماء غزاهم العرب السنة".

ويقول جاسم محمد بن حربان في كتابه: "الزواج في المجتمع البحريني) ص 28 تحت عنوان: "السلالات التي يتكون منها المجتمع البحريني":"أما العرب الشيعة فمعظمهم من مواطني البلاد الاصلييين، وبعضهم ينتمي إلى قبائل عربية سنية تحولت إلى المذهب الشيعي.

ويقول جيمز (حمد) شارلز بلجريف في كتابه: "مرحباً في البحرين" ص 7، وهو الكتاب الذي طبع 7 طبعات باللغة الانجليزية ثم انتبهت دائرة الاعلام البحرانية عام 1975م لأهمية الكتاب فطلبت من غرفة التجارة وصناعة البحرين ترجمته إلى العربية، حيث يقول المؤلف تحت عنوان سكان البحرين: "شعب البحرين – في غالبيته، عربي في أصله ووجدانه ومشاعره، ولقد اندمجت تاريخياً عدة أجناس في تكوين شعب البحرين، فهناك العرب الشيعة، ويقال انهم من سلالة عربية أخذهم نبوخذ نصر (640 – 582 ق.م) إلى العراق وهربوا فيما بعد واستوطنوا في البحرين".

ويقول الشيخ محمد بن خليفة النبهاني في كتابه "التحفة النبهانية" ص73: "وفي سنة 1039هـ حصل اختلاف شديد بين امراء جزيرة البحرين، وكان أكثرهم من الشيعة". وفي ص 85 من نفس الكتاب يقول النبهاني: "وكان غالب سكان البحرين شيعة شديدي التعصب".

ويقول الدكتور محمد جابر الانصاري في كتيب له وهو: "الخليج، إيران، العرب" في ص 38: "وكان الشيعة العرب في الأغلب هم الذين يتولون الأعمال الزراعية، وقد برعوا في تنظيم وسائل الري في قنوات باطنية، وادخلوا العديد من أنواع المزروعات".

وفي ص 21 يقول الانصاري: "من ناحية أخرى: نلاحظ تاريخياً ان حركة إقامة الدولة الصفوية في إيران مدينة في ازدهارها الثقافي لعلماء هذه المنطقة، إذ يعود لهم الفضل في نشر علوم الفقه والكلام والأدب في المعاهد الإيرانية التي انشأها الصفويون لنشر المذهب الشيعي في إيران.

فمن القطيف والبحرين (أوال) رحل كبار علماء الفقه الجعفري إلى شيراز واصفهان وطهران ومشهد فنشروا العلم واحيوا الشعائر"، "ثم يقول ويعود لهم الفضل مع زملائهم من علماء جبل عامل في لبنان والنجف بالعراق في تعليم الإيرانيين أصول الفقه الجعفري، وتقوم هذه الظاهرة التاريخية دليلاً على ان ايران حتى في تشيعها مدينة للعرب".

وجاء في كتاب للدكتور محمد الرميحي المسمى: "قضايا التغيير السياسي والاجتماعي في البحرين تكرار عبارات حول قدم التشيع في البحرين، وان أسباب المشكلة السكانية والاجتماعية بدأت عندما غزت القبائل العربية السنية البحرين ذات الأغلبية الشيعية المطلقة.

واضيف معلومة وهي بان معظم المدن والقرى البحرانية ذات الغالبية السنية هي حديثة المنشأ فالمحرق أسسها الشيخ عبدالله بن أحمد بن خليفة حاكم البحرين الثالث من الأسرة الخليفية والذي توفى عام 1258هـ الموافق 1842م فهو الذي انشأ مدينة المحرق عام 1810م،والبديع انشأتها قبيلة الدواسر عام 1845، وهكذا هو تاريخ المدن والقرى السنية الأخرى كالحد وقلالي والبسيتين والجسرة والرفاع الذي عمرها الحاكم الثاني من آل خليفة وهو الشيخ سلمان بن أحمد آل خليفة الذي توفى عام 1236هـ الموافق 1820م والزلاق وعوالي التي بدأ بناؤها عام 1934 واعطيت الاسم عام 1938م  وغيرها، أما قرية جو وعسكر فكانتا قريتان شيعيتان هجرهما أهاليهما نتيجة لما أصابهم من اضطهاد وتعديات فحل محلهم السنة، ومن الأسر التي هُجِّرت من هاتين القريتين ال عباس، ال سعيد، ال متروك، ال الطيف، ومن الأسر النازحة من جو إلى دار كليب ال ثامر، كما هُجِّر أهالي قرية الفارسية التي كانت واقعة جنوب شرق مقر شركة بابكو ومنهم ال عتيق، ال القصاص وال قمبر.

وأخيراً أقول لمن يجهل أو يتجاهل تاريخ وتراث وثقافة وحضارة البحرين وسكانها، ان بلداً ضم أقدم مسجد خارج الحجاز والذي كان مكتوباً عليه إلى عهد قريب: "مسجد جواثا بالبحرين والموجود في المنطقة الشرقية من المملكة العربية السعودية لابد وان يكون شعبه ضارب الجذور في أرضه.

ان اجداد عرب البحرين الشيعة بقيادة قائدهم حسين بن سعيد البحراني الذين حرروا بلادهم من الاحتلال البرتغالي عام 928 هـ – 1522م وشنقوا قائدهم على شجرة لابد وان يكون احفادهم اصلاء لا دخلاء.

 وان شعباً توارث عن اجداده مرض السكلرالدلموني، البحراني منذ العصر الدلموني وإلى الآن، لابد وان تكون جذوره عميقة في هذه الأرض الطيبة.

ان بلداً تضم أقدم مسجد في جزيرة أوال (البحرين) وأعني به مسجد المشهد الذي عرف في السنوات الأخيرة بمسجد الخميس نسبة إلى سوق الخميس الشعبية التي توقفت اقامتها الآن، والتي كانت تقام في الأرض الممتدة من عين ابو زيدان إلى موقع غاز نادر، في يوم الخميس والذي كتبت على أعمدته اسماء أهل البيت  لابد وان يكون سكانها ضاربة جذورهم فيها.

ان بلداً تضم رفاة الصحابي الجليل صعصعة بن صوحان العبدي البحراني القائد في جيش أميره الإمام علي بن ابي طالب عليه السلام الواقع مقامه في قرية عسكر لابد أن يكون سكانه البحارنة عميقي الجذور في وطنهم البحرين.

ان شعباً يملك ارثاً من الحكم والأمثال الرائعة والتي منها "يا غريب كن أديب" لابد ان يكون شعباً اصيلاً لا دخيلاً.

ان شعباً يملك 800 مسجد و740 مأتماً رسمياً رجالاً ونساء وكذلك يملك 115 مقبرة موزعة في أنحاء البلاد والتي هي تحت إدارة الأوقاف الجعفرية لابد ان يكون عميق الجذور في هذه الأرض الطهور.

ان شعباً يملك إدارة أوقاف جعفرية منذ حوالي قرنا، لابد ان يكون ضارب الجذور في أرضه، هذه الدائرة التي تحت حوزتها مئات الأوقاف من بساتين وعقارات وأراضي.

إن شعباً يقيم له نظامه السياسي معهداً دينياً شيعياً جعفرياً، لابد وان يكون اصيلاً لا دخيلاً.

ان شعباً يملك من المقامات  و المزارات العديدة المنتشرة في مدنه وقراه مثل مقام الخضر المجاور لمقر نادي العروبة السابق والذي اقيم مكانه: "مسجد الفاتح" بعد ان دفن فيه الشيخ احمد بن محمد آل خليفة المعروف بالفاتح مما يعني انه في تلك الفترة لا توجد مقبرة سنية في البحرين، وهذا المقام الذي أقر المرحوم الشيخ عطية الله بن عبدالرحمن آل خليفة رئيس شؤون البلديات السابق هو ومسجد الخميس ومقبرة الشيخ ميثم البحراني الواقعة في الماحوز بتبعيتها إلى إدارة الأوقاف الجعفرية لابد وان تكون جذوره في هذه الأرض عميقة.

ان شعباً علماؤه يملأون أربعة عشر قرناً وليس قرناً واحداً، منهم الشيخ ميثم بن علي البحراني العلامة المشهور والذي كتب عنه الدكتور محمد جابر الأنصاري مستشار جلالة الملك حمد والمولود عام 636هـ والمتوفى 699 هـ والمدفون في الماحوز في المقبرة المعروفة باسمه، والتي أخذ أهل السنة قسماً منها لدفن موتاهم فيها واطلقوا عليها مقبرة ام الحصم بعد ان تحولت منطقة أم الحصم من مصيف إلى منطقة سكنية، لابد ان يكون هذا الشعب شعب اصيل في هذه الأرض.

إن شعباً يمثل المعارضة السياسية الصلبة التي يشاركه فيها أحرار السنة وشرفاؤهم لابد ان يكون اصيلاً لا دخيلاً.

ان شعباً كان يقيم اسواقاً شعبية ويمتهن مهناً شعبية كالحدادة والنجارة والقلافة (صناعة السفن) والحواجة (عطارين) والفلاحة والغوص والنسيج والفخار والجص والنورة والحلوى والرهش والخنفروش والممروس وتربية الأبقار والاغنام وسوق الخضرة وسوق الفاكهة وسوق الصفافير وسوق التناكة وسوق الجص وصناعة الخبز المحلى الشعبي والخبز البحراني وصناعة الباچة والهريس وبناء بيوت السعف والسلال والحصير والمديد والتطريز والنورة والجبس والنسيج وصناعة الدلال ( القهوة ) ومصائد الأسماك ( الحضرة ) وسوق السمك، وسوق اللحم وغيرها من الأسواق التي تقام على مدى أيام الاسبوع وتعرف باسم اليوم الذي تقام فيه، لابد وان يكون من يقيم هذه الاسواق ويحترف هذه المهن هو ابن هذه الأرض وليس وافداً عليها.

إن شعباً الأكثر تضرراً من غيره من التجنيس السياسي وتغيير هويته الشيعية لابد ان يكون اصيلاً لا دخيلاً.

ان شعباً تعرض تاريخه وتراثه وثقافته وحضارته للتشويش والتضليل وبث الكراهية وتعرض للاضطهاد والتمييز والطائفية، والاقصاء ومنع من نشر هذا التاريخ وهذا التراث وهذه الثقافة لابد وان يكون شعباً أصيلاً لا دخيلاً.

 


لقد كنت أتمنى ان يقوم الأخوة السنة المنصفون بالرد على التهريج التاريخي والتراثي والثقافي الذي يقوم به الوافدون المصابون بلوثات عقلية عن سكان البحرين الاصلاء ليوفروا لنا عناء الرد الا ان ذلك لم يحدث.

 

 

 

 

 

 

 


الأصالة البحرانية لقرية المالكية
كتب بشار الحادي في مدونته مقالاً بعنوان (الشيخ مبارك بن خليفة آل فاضل مؤسس قرية المالكية)، وقد كان فيما كتبه بعيداً عن الموضوعية العلمية ، ودل على عدم اطلاعه على التاريخ الدقيق للشعب البحراني الأصيل في جزر البحرين، ولا تخفى على متابعي كتاباته باعثه في موقفه المكشوف من التاريخ البحراني الضارب في أعماق تاريخ البحرين.
لقد زعم أن قرية المالكية هي من تأسيس مبارك بن خليفة الفاضل الذي لا يعرف الحادي هل كانت ولادته في البحرين أو في موطن أبيه الأصلي الزبارة، ويذكر الحادي أن مبارك الفاضل عاصر أول حاكم خليفي للبحرين وعاش إلى رابعهم وهو محمد بن خليفة (وهو ابن أخت مبارك الفاضل) الذي انتهى حكمه في سنة (1868م) بعزله على يد (الكولونيل بيلي) المقيم البريطاني في الخليج وتنصيب أخاه علي بن خليفة حاكماً، وعليه فمبارك الفاضل كان حياً بين سنتي (1800) و(1868).

وخلاصة قوله:
إن مبارك بن خليفة الفاضل الذي جاء أبوه خليفة بن مبارك الفاضل من الزبارة وسكن البحرين، كان يملك المالكية، وكان يسكن فيها، وكانت حينها خالية من السكان، بل كانت قاعاً صفصفاً، فعمّرها مبارك الفاضل، فجلب البحارنة من القرى الشمالية ، ووظفهم في حفر السواقي الجوفية (الثقب) وفي زراعة النخيل، وقبل ذلك لا بحارنة ولا زرع ولا ثقب ماء في هذه المنطقة .

وكل هذه القصة المختلقة يرويها عن رجل لا يعرفه أهل التاريخ وهو من المعاصرين من آل فاضل اسمه إبراهيم بن عبد الرحمن بن راشد الفاضل .
ثم يحدد تاريخ تأسيس مبارك الفاضل لقرية المالكية بين سنتي (1270-1250هج) (1854-1834م) ، وذلك استناداً على وصية لمبارك الفاضل مكتوبة في سنة (1274هج/1858م) وَرَدَ فيها اسم (المالكية) ، ووثيقة أخرى وهي عبارة عن رسالة من مبارك الفاضل يطلب فيها مجيء عالم من علماء الأحساء من أهل السنة ليتولى الشؤون الدينية في قرية المالكية، وهي غير مؤرخة ولكن الحادي قدَّرَ تاريخها بين عامي (1269هج/1852م) و(1274هج/1857م) .

وأما عن سبب تسميتها ب(المالكية) ، فيستند الحادي لرواية يرويها كذلك إبراهيم بن عبد الرحمن الفاضل ، وهي أنه كان لمبارك الفاضل عبد (ألتق) لا يحسن لفظ الحروف، وكان مسؤولاً عن الأرض ، وكان يقول : هذه أرض مالجنا ، أي : هذه الأرض ملكنا ، ويردد هذه العبارة ، ومع مرور السنوات سميت بالمالجية!!!!.

هذه خلاصة ما كتبه بشار الحادي في دعواه بتأسيس مبارك الفاضل للقرية البحرانية (المالكية).

وليس يصح أي شيء تضمنه مدعاه.
فأولاً : هذه الدعوى تفترض أن هناك بقعة شاذة قاحلة تقبع في وسط كافة الخط الزراعي الأخضر الممتد من الدراز إلى الزلاق ، فجاء مبارك الفاضل فزرعها بعد أن كانت قاعاً صفصفاً بين بساتين كرزكان وصدد ، وهذه دعوى تتناقض مع الخط الأخضر الزراعي المنبسط من الدراز شمالاً حتى الزلاق جنوباً ، فلا أدري هل كانت غير قابلة للزراعة فأهملها البحارنة فجاء مبارك الفاضل في آخر الزمان وهو الجاهل بالزراعة ليزرعها ويعلم البحارنة فنون الزراعة التي توارثوها عن أجدادهم مئات السنين بحيث علمهم الزراعة في أرض لا تقبل الزراعة ، أو كانت قابلة للزراعة ، فتركوها البحارنة مستغنين عنها مع أنهم كانوا في أمس الحاجة للأرض الزراعية ، ما هذا إلا تهريج لا يقبله عاقل.
ثانياً : كيف يزعم بشار الحادي أن قنوات السقي الجوفية (الثقب) في المالكية مستحدثة وأنها من عمل مبارك الفاضل قبل فترة لا تزيد عن 168 سنة ؟!!!، ولو كان الحادي مؤرخاً موضوعياً ويحترم عقله لما تفوه بهذا الكلام الذي يسخر منه كل مطلع بتاريخ البحرين ، لأنه من المعلوم أن قنوات الثقب في البحرين موجودة قبل أن يخطر في ذهن والد مبارك الفاضل المجيء من الزبارة للسكن في البحرين ، فقد ذكر الباحثون أن البحارنة حفروا قنوات الثقب قبل الميلاد ، ثم لاستيعاب الثقب كل المساحات المطلوب سقيها بها هَجَرَ البحارنة حفر المزيد من قنوات الثقب وذلك قبل مئات السنين من زماننا الحاضر، أي قبل الدخول العتوبي ببضع قرون ، فكانوا فقط يحافظون عليها بترميمها وتنظيفها لاستعمالها ، وكانت المالكية وما حولها من أقدم وأكثر مناطق البحرين استعمالاً للثقب، وكل ذلك معلوم معروف عند المطلعين على تاريخ البحرين ، فزعم الحادي خلاف ذلك إما لجهله بتاريخ البحرين ، وإما لعدم موضوعيته ، وعدم موضوعية الكاتب في التاريخ يسقط ما يكتبه في التاريخ عن أي قيمة علمية .

ثالثاً : سلمنا جدلاً بأن المالكية كانت أرضاً جرداءً خاليةً من الناس ومن الزراعة، ولكن ما معنى أن يجلب مبارك الفاضل البحارنة من قراهم الشمالية ليزرعوها ويحفروا الثقب فيها ، مع أن هناك قرى بحرانية في الجوار ، فهل بحارنة القرى الشمالية مزارعون ، وبحارنة القرى المجاورة غير مزارعين أم أن ذلك محض هراء في هراء؟!!!.
رابعاً : إن من يملك أدواة البحث العلمي في قضايا التاريخ ويقدّر لعقله قبل تقديره لعقول الناس مصداقية ما يكتبه لا يستند بتاتاً على رواية رجل في تحديد تاريخ تأسيس مدينة أو قرية إذا كان ذلك الرجل ليس بذاك المستوى من العلم وبينه وبين تأسيس تلك المدينة أو القرية السنين المتطاولة ، ولكن نرى بشار الحادي في دعواه هذه يفعل خلاف ذلك ، فكان دليله فقط في تأسيس مبارك الفاضل لقرية المالكية البحرانية رواية رجل قريب النسب من فاضل المبارك ، وهو لا يُعلم مستوى فهمه ومقدار علمه فضلاً عن كونه تبعده عن تاريخ المالكية السنين المتطاولة، ولكن لا عجب من بشار الحادي أن يتشبث في مثل هذه الدعوى المزعومة بأضعف الأساطير ، ومن يقول إن البلاد القديم وهي عاصمة التشيع في البحرين بأنها سنية في أساسها، فلا عجب أن يتساهل في ادعاء أن المالكية سنية التأسيس ويستند في ذلك على أوهن الخرافات.

خامساً : زعم بشار الحادي أن مبارك الفاضل قد طلب في رسالته عالماً سنياً من الأحساء لقرية المالكية ، وهذا محض اختلاق ، فإن رسالته غير موجودة عنده ، فكيف زعم الحادي أن طلب مبارك الفاضل لعالم سني من الأحساء كان لقرية المالكية ؟!!!.
ثم أن الحادي ليست عنده إلا رسالة الرد على رسالة مبارك الفاضل، وهي ليس فيها ما يفيد أن طلبه لعالم سني من الأحساء كان لقرية المالكية ، بل يمكن القول بأنها تتضمن ما يدل على أن الطلب كان للمحرق ، بدليل أن أحد علماء السنة الأحسائيين الذين عُرِضَ عليهم طلب مبارك الفاضل ذكر أنه طَلَبَ منه سابقاً قبل طَلَبِ مبارك الفاضل حكامُ البحرين المجيء لها ، وهذا يدل على أن طلب مبارك الفاضل كان نفس الطلب السابق لمنطقة واحدة هي المحرق حيث هي مسكن الحكام وقتذاك.

سادساً : مايضحك الثكلى الحكاية الفكاهية التي تفوّه بها بشار الحادي في تفسير تسمية قرية المالكية والتي هي أشد فكاهةً من فكاهات جحا، ولا أظن بشاراً يعتقد بها ، إلا إذا كان مهووساً في نكران بديهات الأمور ويريد أن يضحك من في القبور .
ثم لو سلمنا بهذه الفكاهة ، فما أبعد لفظة (مالجنا) عن لفظة (المالچية) ، فما الداعي اللغوي أو الاجتماعي الذي تسبب في إسقاط نون وألف (مالجنا) واستبدالهما بحرفين آخرين ، وهما الياء والتاء ، لتصبح اللفظة (المالچية)، وأنا لا أعرف داعياً لهذا الاستبدال إلا الهراء والدوافع المقيتة.

وأما كون مبارك الفاضل يملك بعض المزارع في المالكية وأنه بنى له بعض الدور فيها، فكل ذلك لا يقتضي أنه المؤسس لقرية المالكية.

وحيث انتهينا من نقض ونقد أغلاط ومغالطات بشار الحادي ، نأتي لنعلّمه ونعلّم غيره بأن قرية المالكية كان أهلها منذ قديم الزمان يسكنون ملاصقين مقام الأمير زيد ، ولذلك كانت تعرف قريتهم بقرية الأمير زيد نسبةً إلى مقام الأمير زيد على منوال نسبة الجزيرة إلى مقام النبي صالح فسميت ب(جزيرة النبي صالح)، وقد كانت لهم جبانتهم ، وكانوا كبقية البحارنة يضعون الساجات على قبور أعيانهم ، ولذلك وجدت فيها ساجتان إحداهما ساجة مقام الأمير زيد ، وساجة أخرى في جهة ثانية من المنطقة.

ولقد خرج من قرية الأمير زيد العالم الجليل والأديب الشاعر الشيخ محمد الأمير زيدي .
ترجمه الشيخ محمد علي العصفوري في كتابه (الذخائر في جغرافيا البنادر والجزائر: 67) فقال :
((الشيخ محمد بن الحاج يوسف الأمير زيدي البحراني: وكان من أدباء البحرين وشعرائها، له رسالة في البديع ، ورسالة في العروض ، وله كتاب القصايد والمراثي، ومن قصيدته الفاخرة في وفاة علي عليه السلام :

مدامع عيني سكبها لا يفتر &&& وأحزان قلبي نارها تتسعر
وحزني طويل دائم ومؤبد &&& ودمعي مدى الأيام يهمي ويقطر)).

إلى أن قال فيه العصفوري بعد أن نقل بعض أبياته الأخرى:

((وبالجملة ، مدايحه كثيرة ، وأشعاره بين أرباب المراثي شهيرة ، ولا يحضرني الآن تاريخ وفاته ، رحمة الله عليه )).

وكانت من ضمن حقول قرية الأمير زيد دولاب الناصرية ودولاب المالكية ، والظاهر أنهما منسوبان لشخصين قديمين يملكانهما ، أحدهما اسمه ناصر والآخر مالك ، وقد هاجر بعض أسر القرى المجاورة لقرية الأمير زيد وسكنوا دولاب المالكية مجاورين في سكناهم سكان قرية الأمير زيد ، فجاؤوا من قرية كرزكان كآل أبي حُمَيْد والشاخوريين، ومن قرية الجفور ، ومن غيرها من القرى ، فغلبت تسمية المالكية على اسم القرية القديم (قرية الأمير زيد) وصارت تسمى مذ ذلك ب(قرية المالكية).

وكتب: الشيخ عبدالزهراء العويناتي

7555-1طبقا لرواية الطبري يكون تاريخ ظهور القرامطة في الكوفة بالعراق هو عام 278 ه  ومنها  انتشروا في الشام واليمن حتى استقروا اخيرا في البحرين، كان اسلامهم  على مذهب الشيعة الأسماعيلية في الظاهر لكن محفزاتهم الباطنية كانت تتعارض والدين المزعوم. وبهذه الأستراتيجية جمعوا حولهم الأنصار وانتشروا في البقاع المذكورة،  واقاموا فيها الكيانات القرمطية،  كان الذي في البحرين

أكمل قراءة الموضوع »

khamees-360مسجد الخميس أو المشهد ذو المنارتين
دراسة تاريخية تحليلية لنشأته وبنائه وأسمائه
بقلم/ عبد الخالق الجنبي​

تمهيد عندما احتلّ القرامطة إقليم البحرين في الربع الأخير من القرن الثالث الهجري كان من الأشياء التي فعلوها هو هدم المساجد فيها، ولم يسمحوا لسكان إقليم البحرين أن

أكمل قراءة الموضوع »

P3300064هو الشيخ أحمد بن عبدالله بن محمد بن علي بن الحسن بن متوج الجزيري البحراني, الملقب بجمال الدين أو فخر الدين.

كان احد الأعلام البارزين والفقهاء المعروفين في القرن الثامن الهجري, برع في الفقه والأدب و كان شاعرا, و ورد ذكره في أغلب كتب التراجم.

أكمل قراءة الموضوع »

main_loc-9بلدته الأصل: قرية (عالي حويص) من قرى البحرين، و فيها قبر أبيه (الشيخ محمد) إلى جانب المسجد المحاذي لـ(عين حويص)] يقرأ: عبدالله بن أحمد، هامش أنوار البدرين، ص21[.

وبلدة استيطانه: قرية (دمستان) – بالدال المهملة المكسورة أولاً ثم الميم المفتوحة، ثم السين الساكنة، ثم التاء، بعدها الألف و النون أخيراً

أكمل قراءة الموضوع »

untitled2جوانب مضيئة من التاريخ الثقافي للقرى البحرانية

بقلم يوسف مدن

منذ صغرنا ونحن نسمع بعض الناس يتحدثون بكلام غير موضوعي عن قرية (( العكر )) كمنطقة فقيرة في تاريخها الثقافي ، وقد بقي البعض من بني جلدتنا لزمن ليس بقصير يكرر

أكمل قراءة الموضوع »

__1_~1لعب الطب العربي دوراً كبيراً ولازال في علاج الكثير من الأمراض على مستوى العالم وقد وصل الى أوج ازدهاره إبان سطوع نجم الحضارة الإسلامية حيث برزت أسماء لامعة في هذا المجال ومن أبرزها وألمعها الشيخ الرئيس ابن سيناء صاحب كتاب ((القانون في الطب)) وقد كان الطب العربي أو ما يسمى في وقتنا الحاضر بالطب البديل هو الأساس الذي بنت عليه أوروبا تطورها

أكمل قراءة الموضوع »

25هذا البحث للدكتور سلمان المحاري ويتناول فيه بعض الجوانب من تاريخ قرية ابو محارة المندثرة في البحرين كما يتناول فيه جوانب من تاريخ عائلة المحاري التي تنتسب لنفس القرية التاريخية وقد ألقاه كمحاضرة في بداية شهر رمضان بعام 2015م.

هذا البحث هو محاولة لتوثيق تاريخ وحاضر

أكمل قراءة الموضوع »

2مخطوطة تؤرخ نهب الكُتب أثناء الحملات العمانية على البحرين

بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين محمد وآله الطيبين الطاهرين.

من المآسي التي مَرّت على علماء البحرين هو نهب كُتبهم أثناء الهجمات التي تعرضت لها جزيرة أوال،

أكمل قراءة الموضوع »

1الشيخ محمد بن عبد الله العبدي البحراني (حياً سنة 403هـ / 1012م)

هو الشيخ أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن محمد العبدي البحراني -نسبة إلى عبد القيس- ، فقيه إمامي من علماء البحرين (بالمعنى العام) ، تتلمذ على يد الشيخ المفيد محمد بن محمد بن النعمان المعروف بابن المعلم أحد أعظم علماء الشيعة الإمامية وأشهرهم على الإطلاق ، وقرأ عليه وله منه إجازة.

أكمل قراءة الموضوع »

كلدار  الشيخ محمد العبديمخطوطة تكشف اللثام عن «عالم بحراني» من تلامذة الشيخ المفيد في القرن الخامس:

هو الشيخ أبو عبدالله محمد بن عبدالله العبدي البحراني

«من أعلام القرن الرابع والخامس»

بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين محمد وآله الطيبين الطاهرين.

أكمل قراءة الموضوع »

20150307_130352جبانة أبي عنبرة في البلاد القديم هي أعرق مقابر البحرين الإسلامية على الإطلاق ومن أوسعها مساحة، وهي مازالت تكشف لنا في كل فترة عن أسرارها وتزيح الستار عن خبايا نفائسها.

ولقد تم مؤخراً الكشف عن ساجة تُعَدّ من أهم الساجات التي دفنت تحتها شخصية بارزة من شخصيات البحرين الكبرى، وهو ابن المقلَّد .

أكمل قراءة الموضوع »

1من هو الوكيل ابراهيم بن محسن بن رجب؟ ولماذا هاجر من موطنه؟

لا شك ان البحث في الوثائق البريطانية يحتاج لجهد كبير وذلك بسبب حجم وكم الوثائق الهائلة التي تنشر بين فترة واخرى في اكثر من مكان.

اليوم مكتبة قطر الرقمية تحوي مئات الآلاف من

أكمل قراءة الموضوع »

masهذا الموضوع ملخص محاضرة قيمة جدا القاها الدكتور عيسى أمين رئيس جمعية تاريخ واثار البحرين في مقر الجمعية وقد حضرها الكثير من المهتمين الذين اشادوا بالمحاضرة ولذا ننقلها لكم وللباحثين حيث تحوي الكثير من المعلومات القيمة المتعلقة بهذه المرحلة.

أكمل قراءة الموضوع »

main_loc-12 قرية «أم نخيلة»… احتضنت خزانات النفط فماتت نخيلها واندثرت معالمها

في مطلع الأربعينات من القرن الماضي، اختارها الإنجليز ممَّن كانوا ينقبون عن النفط في البحرين لأن تكون موقعاً لبناء الخزانات الضخمة، وأن تكون مرفأ لتصدير ما عُرف بـ «الذهب الأسود»، فجرفت بقايا جذوع النخيل والزروع فيها، واندثرت معالمها، لتنتهي قصة قرية أم نخيلة في جزيرة سترة.

قرية «أم نخيلة»، صغيرة في حجمها، لكنها كانت تعد من قرى سترة العشر التي ذكرها التاريخ، وهي المكان الذي أنشئت فيه خزانات النفط الآن، وموقعها في وسط جزيرة سترة الأم، وعلى ساحلها الغربي المقابل للمعامير والعكر.

أكمل قراءة الموضوع »

main_loc-30 مسجد «الثمن»… عمره تجاوز 95 عاماً والجهات الرسمية ترفض إعادة بنائه

يشهد إعادة بناء مسجد «الثمن» التاريخي بقرية جرداب والذي تجاوز عمره الـ 95 عاماً شداً وجذباً، وذلك بعد أن تم هدمه منذ سنوات قليلة لإعادة بنائه ومن ثم أوقف البناء رغم صدور رخصة البناء واستيفائه لجميع الإجراءت وذلك بسبب قربه من أحد الأملاك الخاصه كما يقول المعنيون من أهالي القرية.

وفي ذلك، قال رئيس مجلس أمناء صندوق جرداب الخيري السابق حسين مدن في تفاصيل الموضوع، إن «مسجد الثمن» كما يسميه الأهالي يقع في شمال قرية جرداب وهو مسجد بني على مساحة

أكمل قراءة الموضوع »

main_loc-4-3 عين الحكيم التاريخية… تقع في شمال قرية جرداب على ساحل البحر (خليج توبلي)، وتنسب إلى الحكيم بن جبلة العبدي البحراني من القرن الأول الهجري (القرن الرابع عشر الميلادي)، وموقع ينبوعها بالجهة الجنوبية امتاز بالعمق والمياه الصافية، وتنساب مياهها إلى البحر لكثرة سخائها لمن حولها.

وأوضح رئيس مجلس الأمناء السابق لصندوق جرداب الخيري، حسين مدن أنه منذ مطلع الثمانينات تم تملك المزارع التي حولها، ومنها «البدائع» و«سامي سيف» و«الجمات» و«أم الشكاكير» و«المحيدفة» و«الثمن»، وتم ضم عين الحكيم إلى هذه المزارع، وهي منذ ذلك الوقت ضمن حدود خاصة.

مدن: 18 عيناً وكوكباً في القرية اندثرت وكانت مصيفاً وسقيا لـ 27 مزرعة

أكمل قراءة الموضوع »

hh مُحَمَّد بن مَعْمَر البَحْرَانِيّ (ولد في عام 176هـ – 256هـ)

تمهيد: حِينَمَا انْتَهَيْتُ مِنْ كِتَابَةِ سِيرَةِ أَبِي الخَطَّابِ الهَجَرِيّ (الأَخْفَشِ الأَكْبَر) شَيْخِ سِيبَوَيْه، لَمْ يَكُنْ بِبَالي أَنْ أَدْخُلَ بابَ الكِتَابَةِ فِي التَرَاجُمِ، إِلا أَنِّي وَمِنْ خِلاَلِ القِرَاءَةِ وَجَدْتُ أَنَّ ثَمّةَ شَخْصِيَّاتٍ تَنْتَمِي إِلَى إِقْلِيمِ البَحْرَيْنِ التَاريخِيّ مَا زَالَتْ بِحَاجَةٍ إِلَى تَعْرِيْفٍ، حَيْثُ وَقَعَتْ عَيْنَايَ عَلَى شَخْصِيَّةٍ أُخْرَى لَمْ تُذْكَر فِي كُتُبِ التَّرَاجُمِ التِي اعْتَنَتْ بَأَعْلاَمِ المَنْطِقَةِ[1]، وَلَعَلَّ هَذِهِ الشَّخْصِيّة بِحَاجَةٍ إِلَى جُهْدٍ كَبِيرٍ لِلتَعْرِيفِ بِهَا، حَيْثُ مَا ذَكَرَتْهُ كُتُبُ التَّرَاجُمِ لا يَتَعَدَّى النَّقْل اليَسِيرَ عَنْهُ، وَمُعْظَمُ مَا هُوَ مَوْجُودٌ يَدْخُلُ ضِمْنَ سَنَدِ رِوَايَاتٍ وَرَدَتْ عِنْدَ المُحَدّثينَ؛ ومع ذلك فنحن بِحَاجَةٍ إِلَى لَمْلَمَةِ سِيرَتِهِ مِنْ بَيْنِ صَفَحَاتِ التَارِيخ.

        وَلَعَلَّ مَا زَادَ اهتِمَامِي فِي البَحْثِ عَنْ هَذِهِ الشَخْصِيَّةِ – إِضَافَةً لِكَوْنِهِ يَنْتَمِي إِلَى مَنْطِقَةِ البَحْرَيْنِ – أَنَّهُ شَيْخٌ لإِمَامِ المُؤَرِّخِينَ أَبِي جَعْفَرٍ مُحَمَّد بنُ جَرِيْرِ الطَّبَرِي (ت 310هـ) صَاحِبَ التَارِيخِ المَشْهُورِ (تَارِيخُ الأُمَمِ وَالمُلُوك)،

أكمل قراءة الموضوع »

حجي حميد الحاج - الطريق للحضرة.بين الهجرتين من (أُكل) إلى (سماهيج) وتكوين عائلة الحاج

تمهيد: اليوم نفتح للقراء صفحة أصيلة من فصول حكاية قديمة نتحدث فيها عن إحدى العوائل البحرانية العريقة التي نزحت عن موطنها الأصلي تحت نير الحديد والنار كما الكثير من العوائل البحرانية أو القرى المندثرة.

حكايتنا اليوم عن (عائلة الحاج) التي تقطن قرية سماهيج منذ 90 عاماً على وجه التقريب، وتعود جذور هذه العائلة إلى جزيرة أُكل (النبيه صالح حالياً) إذ أنها سليلة أسرة علمائية امتزج فيها الزهد بالوجاهة، كما عرف عنها المساهمة الحقيقية في تقنين عملية التعليم الديني وتهيئة المناخ المناسب لطلبة العلوم الدينية آنذاك، ومازالت الرمال والأحجار الممتدة على مدى ثلاثة قرون ونيف تشهد لها بذلك لاسيما مدرسة الشيخ داوود المعروفة لدى أهالي الجزيرة حتى اليوم.

أكمل قراءة الموضوع »

IMG-20140629-WA0051مخطوطة نادرة لكتاب (الإصابة) تذكر نفي صعصعة إلى جزيرة أوال من البحرين

يوما بعد يوم تثبت الاكتشافات الجديدة لبعض مخطوطات كتب التراث العربي القديم أن الطبعات السابقة لهذه الكتب التي تمت من دون الحصول على أكبر عدد

أكمل قراءة الموضوع »

1100024472 بحث رائع نشرته مجلة الراصد،  بقلم الباحث والمؤرخ عبدالخالق عبدالجليل الجنبي، البحث يستحق القراءة والتأمل حيث يتناول فيه البحث حقيقة قبر الاجام الواقع في واحة القطيف والتي كانت جزء من اقليم البحرين ويتطرق للاراء المختلفة حول القبر ثم يستخلص بالنتيجة انه نبي من انبياء البحرين القدامى.

وللباحث كتاب باسم قبر الاجام وهو كتاب قيم ويتناول فيه نفس الموضوع. والان نترككم مع البحث.

قبر الاجام لمن؟

في قرية الآجام من قرى واحة القطيف وبالتحديد في مقبرة هذه القرية الواقعة جنوبها، وفي بداية المقبرة يوجد قبر يتضح من الوهلة الأولى أنه كان مشيّدا فَهُدِم !! هذا القبر يظن أهالي قرية

أكمل قراءة الموضوع »

0-117 نشرنا سابقا مذكرات بلجريف مستشار حكومة البحرين على ست حلقات والان ننشرها مجددا في موضوع واحد كاملة وهي اليوميات التي كتبها بلجريف وقد تمت ترجمتها عبر مركز البحرين لحقوق الانسان 1926 – 1957

مقدمة: خلال الثلاثينيات من القرن التاسع عشر، كانت البحرين قد وقعت أولى معاهداتها مع بريطانيا، والتي بدورها قد منحت البحرين حماية من تركيا العثمانية في مقابل دخول غير مقيد إلى الخليج. وأبقى هذا الاتفاق بريطانيا خارج الشؤون الداخلية للبحرين، حتى سلسلة من المعارك الداخلية التي دفعت البريطانيون إلى اختيار حاكم البلاد الشيخ عيسى بن على أل خليفة في عام 1869، وبهذا الاختيار أنهت بريطانيا مرحلة من النزاعات والتناحر الداخلي بين القبائل. وقد تدخلت بريطانيا مرة

أكمل قراءة الموضوع »

__2_1_~1 بحث بقلم عبد الخالق بن عبد الجليل الجنبي، هذا البحث هو فصل من كتاب للباحث عن (عبد القيس)، وهو قيد التأليف.

ربيعة السامعة المطيعة

هذا العنوان مقتبس من شعرٍ للإمام علي[1] – عليه السلام – قاله في قبائل ربيعة عندما رأى استبسالهم في نصرته وقتال أعداءه، ورأى كثرة من استشهد منهم معه في حروب الجمل وصفّين، وقد كان إقليم البحرين القديم – الممتد على الساحل الشرقي لشبه الجزيرة العربية من العراق شمالاً، وحتى حدود عمان القديمة جنوباً – كان موطناً لقبائل ربيعة منذ أنْ رحلت إليه قبيلة عبد القيس وبطون من بكر بن وائل وأختها تغلب ابنة وائل، فقد ذكر البكري[2] الذي ينقل عن هشام

أكمل قراءة الموضوع »

d8a7d984d8acd986d8a8d98a أفاد الباحث التاريخي عبدالخالق الجنبي أن قبر صعصعة بن صوحان العبدي (ت 56 هـ) يمكن أن يحسم بفضل تظافر روايات تاريخية وشفوية حيث يوجد لدينا رواية أوردها الحافظ شهاب الدين ابن حجر العسقلاني (توفي 852 هـ) في ترجمة صعصعة من كتابه (الإصابة في تمييز الصحابة) نقلاً عن كتاب (أخبار زياد) للعلائي أو الغلابي أنّ معاوية بن أبي سفيان بعد تغلبه على الخلافة أمرَ واليه على الكوفة المغيرة بن شعبة بنفي صعصعة إلى البحرين أو جزيرة ابن كاوان الواقعة جنوب البحرين عند مضيق هرمز، وأضاف الجنبي أنه يوجد أكثر من رواية تدعم هذا الخبر، ومن ذلك رجوع الكثير من قبيلة عبد القيس من العراق إلى البحرين خوفاً من الأمويين ومن انتقامهم منهم لتشيعهم المعروف للإمام علي كما هو مذكور في كتب التاريخ، فقد ذكر المؤرخون أنّه لما قُتل الإمام علي – عليه السلام – أراد معاوية الناس على بيعة ابنه يزيد، فتثاقلت ربيعة ولحقت بعبد القيس بالبحرين(ينظر: علي بن الحسن بن هبة الله = ابن عساكر: تاريخ مدينة دمشق؛ تحقيق علي شيري؛ بيروت: دار الفكر للطباعة والنشر والتوزيع1415هـ؛ ج16: 208.)؛ كما ذكروا أيضاً أنّ الأمويين اتخذوا من البحرين ومدنها موضعاً لنفي مناوئيهم، ولم يكن لهم مناوئ في بداية دولتهم أثقل عليهم من صعصعة بن

أكمل قراءة الموضوع »

13805743431 يعد جامع بوري القديم واحدا من أقدم المساجد التاريخية في البحرين، ومعلما بارزا في قرية بوري كونه يحمل إرثا تاريخيا للقرية نفسها. ويقع الجامع في حي “الديرة” بقرية بوري وسط بيوت الأهالي القديمة من جانب ومن جانب آخر النخيل والمزارع.
‎وتبلغ مساحة الجامع الإجمالية قرابة 500 متر مربع مقسمة لقسمين: الأول هو الجهة الغربية المغطاة بالسقف القديم، والجهة الشرقية وهي تعتبر فناء الجامع لكنها مفتوحة على الجامع نفسه في الهواء الطلق. ‎ويتوسط الجامع – الذي يتسع لنحو ألف مصلٍ- 24 عمودا مبنيا من الجص والحجر يبلغ ارتفاع الواحد ثلاثة أمتار ونصف وبعرض نصف متر. ويوجد في الحائط الأمامي للجامع 20 “روزنة” مقوسة من الأعلى ومجوفة من داخل الحائط، حيث كانت تستخدم

أكمل قراءة الموضوع »

lja-thumb وثيقتنا هذه المرة عمرها يزيد على 181 سنة، وهي ليست رسالة أخوية بين صديقين، أو عقد بيع بين تاجرين كما تعودنا، أو وصية بميراث معين، أو غيره، بل هي بعض السطور التاريخية من وثائق بريطانية كتبت في نوفمبر/ تشرين الثاني من العام 1828، وموضوعها قلعة سترة التاريخية التي كانت معلماً مهماً ومؤثراً في الأحداث التاريخية في جزيرة سترة وفي جزر البحرين بشكل عام في القرن التاسع عشر للميلاد. وقد تعرضت هذه القلعة لتأثيرات حروب عديدة في فترة الصراع على البحرين وخصوصاً بين عامي 1827 – 1828م.

ما ورد عن هذه القلعة التاريخية كان ضمن رسالة من المدعو (Assoo) وهو الوكيل البريطاني في البحرين، بعث بها إلى المقيم

أكمل قراءة الموضوع »

BmpG4EgIMAAHxvp الرد على الأفغاني الجزء الأول

لا يخفى على أحد السبب الذي يدعو صحيفة علمانية مثل صحيفة الأيام أن تنشر موضوعاً سلفياً تكفيرياً وهابياً لأحد دعاة التكفير والفتنة والتحريض المدعو "محمد رفيق محمد سعيد فقير الأفغاني"، الذي كان يُعرف والده في البحرين باسم "الأفغاني" ويعرفه كل من دَرَسَ علم التجويد من خلال كتابه "ملخص عمدة البيان" الذي تحول اسم مؤلف –كما في الطبعات الأولى للكتاب- بقدرة قادر من "الشيخ محمد سعيد فقير الهروي الأفغاني" إلى "الشيخ محمد سعيد الحسيني"!، وذلك بعد أن حصلوا على شرف الجنسية البحرينية.وهنا أود أن أشيد بوالد كاتب المقال ألا وهو الشيخ محمد سعيد فقير فهو عاش منذ سبعينيات القرن الماضي إلى يومنا هذا، وهو يدرس علم التجويد.وله فضل سواء على مدرسي علم التجويد في جميع أنحاء البحرين، وقد تخرج على يديه المئات من الطائفتين الكريمتين سنة وشيعة، ومن المعروف عن الشيخ الأفغاني

أكمل قراءة الموضوع »

20140421_072430أظهرت وثيقتان قديمتان تعودنا لأكثر من 112 عاماً، قيام ثلاث أشخاص من سكنة قريتي النويدرات والمعامير الذين نزحوا من منطقة عسكر بإيقاف «صرمتين» لصالح مسجد وقبر الصحابي صعصعة بن صوحان.

وقال الباحث التاريخي وصاحب مدونة سنوات الجريش الإلكترونية، جاسم آل عباس: «إن الوثيقة عبارة عن وقف من نخيل لمسجد القائد الإسلامي صعصعة ابن صوحان العبدي، وتتحدث عن صرمتين تقعان في قرية بربورة المهجورة التي تم تغيير اسمها إلى هورة سند

أكمل قراءة الموضوع »

996 في ليلة مقمرة والبحر هادئ كأنه لوح زجاج, من مساء الجمعة الثالث عشر من ربيع الأول عام 1346 هـ الموافق 28 سبتمبر1925 م أي قبل 88 عاماً وكانت سفن الغوص التابعة لأهل البحرين قد اجتمع أكثرها في هير ( مغاص ) شتيّة بحكم موقعها المميز وكبر مساحتها وقربها من معظم المغاصات وحتى السفن التي كانت في المغاصات الواقعة حوالي هير شتية مثل الميانة و أبوعمامة وأبو لثامة وأبو حاقول وأبو الجعل وأبو الخرب كلها تقاطرت إلى هير شتية كل ذلك استعدادا ( للقفال ) وهو رحلة العودة إلى أرض الوطن و الذي لم يبق عليه إلا يومان حيث إن ( القفال ) يكون مع بداية شهر أكتوبر قبل طالع الصرفة الموافق 2 أكتوبر والتي يطلق عليها البحارة ( السابعة ) وهناك أهزوجة مشهورة بين أفراد المجتمع البحري تقول :

أكمل قراءة الموضوع »

456248585 أجيال متعاقبة توارثوها وأعطوا الكويت شهرة عالمية

هجرة البحارنة إلى الكويت ونشأة صناعة السفن

على الرغم من منافسة كل من مسقط والبحرين وميناء لنجة للكويت في صناعة السفن تميزت الأخيرة عن غيرها من المشيخات العربية في منطقة الخليج بمكانة وسمعة لا تضاهى في حرفة صناعة السفن الشراعية بأنواعها المختلفة منذ المراحل المبكرة من نشأتها. فمعظم من اشتهر في تلك الحرفة هم القلاليف والأستادية أو ما يطلق عليهم «بالبحارنة». فكانت السفينة الوسيلة الوحيدة للسفر والغوص على اللؤلؤ وصيد الأسماك، والسبيل للحصول على المياه العذبة من شط العرب، والوسيلة لتأمين وتوفير مواد الغذاء اليومية من الهند والبصرة وموانئ جنوب غرب بلاد فارس، والطريقة للتجار لعبورالمحيطات للتبادل التجاري مع قارة جنوب شرق آسيا. كما كانت الوسيلة للحصول على السلاح وتأمين أهل الكويت من الطامعين بها، وهي الوسيلة لنقل الصخور من منطقة عشيرج ومواد البناء من مناطق الخليج الى المدينة لبناء السور والبيوت. وعلى ضوء الدور الذي

أكمل قراءة الموضوع »

1لا شك ان الوثائق التاريخية تلعب دورا كبيرا في كشف التفاصيل حول الاحداث التي يكتنفها الغموض ولذا نجد ان العديد من الدول خصصت مراكز دراسات وقد احتفظت بالوثائق مهما كان محتواها لعلمها ان الوثائق ستكون ثمينة كلما مر عليها الزمن واليوم نحن نرى ان بعض الباحثين يقطعون المسافات والاسفار من اجل الحصول على قصاصة او وثيقة تحوي كلمة او اشارة لموضوع ما، بين يدينا هنا وثيقة تتكون من اربع صفحات وهي عبارة عن تقرير أعدَه وكيل الإدارة البريطانية أبو القاسم بن عباس الى الحاكم البريطاني في بلدة ابو شهر ويستعرض فيه بعض الأحداث المهمة

أكمل قراءة الموضوع »

_1_~1الشيخ راشد بن فاضل بن سيف البنعلي العتبي (1877م/1960م) ، ربان ومؤرخ ونسابة ، وأحد أعلام أسرة آل بن علي العتوب والعارفين بتاريخهم وأنسابهم ، ولد بمدينة الحد في البحرين ثم أنتقل مع والده إلى قطر حيث أستقر بها مدة وأتصل بحكامها وصار له عندهم حظوة ، ثم أنتقل منها أخيراً إلى بلدة دارين حيث توفي فيها. ألف عدة كتب أبرزها كتاب (مجموع الفضائل في فن النسب وتاريخ القبائل) فصّل فيه نسب وتاريخ أسرته المذكورة ، وأضاف إليه نبذة عن تاريخ إمارات الخليج وأسرها الحاكمة.

أكمل قراءة الموضوع »

_1_~1 وثيقة من كتاب "التحفة النبهانية" لمؤرخ آل خليفة الشيخ محمد بن خليفة النبهاني (1369ه/1950م) يشير فيها إلى أصالة الشيعة (البحارنة) في البحرين ، وذلك أثناء كلامه عن كيفية إستيلاء آل خليفة عليها. وذلك على الرغم من أنه أورد ذلك في معرض الذم لهم ، حيث وصفهم بالتعصب ضد أهل السنة ومبالغتهم في الإساءة لأي سُني يطئ أرضهم بحسب زعمه.

وقد ألف النبهاني كتاب "التحفة النبهانية" في تاريخ البحرين والجزيرة العربية في عام (1342ه/1923م) ، بأمر من بعض شيوخ آل خليفة حكام البحرين وبالتماس منهم ، وهذا الكتاب وإن تضمن بعض ما قد يبدو تحاملاً على الشيعة في بعض المواضع القليلة ، وكذلك بعض الملاحظات على منهجيته فيه وبعض الأخطاء التي وقع فيها ، إلا أنه بالجملة كتاب حسن ويتضمن الكثير من الفوائد عن تاريخ البحرين ووصف مدنها وبعض قراها ومعالمها وبعض أعلامها وغيرها من الفوائد المهمة.

قال الزركلي في الأعلام 116/6 :

أكمل قراءة الموضوع »

وقعة السفينة دارة من الاحداث المهمة التي تأثر لها أهل البحرين ولا زالت احداثها يتناقلها من عاصروا الحدث او سمعوا عنه وهنا ننشر لكم تفاصيل وصور من تلك الواقعة المؤلمة.

البداية: في بدايات عام 1961 أصيب الحاج راشد بن علي باقرد البناء بقرحه صغيرة (حراره) في لسانه وقد جاوز عمره الثمانين عاماً , وقد تردد للعلاج بمركز النعيم الصحي في ذلك الوقت وكذلك على أطباء خاصين حيث نصحه أحدهم بالسفر إلى بومباي في الهند للعلاج لشكه بأن القرحه سرطانية. والمرحوم الحاج راشد من وجهاء وأعيان منطقة

أكمل قراءة الموضوع »

18السويفية نسبة إلى "سويف" وهي تصغير "سيف" والسَّيفُ في اللغة: ساحل البحر، والجمع أسياف، يقال فأتينا سيِفَ البحر أي ساحله (المصدر: لسان العرب).

من قرى البحرين الصغيرة القديمة، التي كانت تحوي بساتين النخيل وفروخ اللوز والأشجار الخلابة وفيها المياه العذبة، ومن بين ذلك توجد مجموعة من البيوت التراثية المصنوعة من الاحجار والطين التي يسكنها أهالي السويفية والتي عاصرها العديد من كبار السن في عصرنا، حتى هجرت وخربت القرية كما هجرت العديد من قرى البحرين بعدما تركها سكانها وعافوها لبعض الأسباب، وتم بعدها الاستيلاء على بعض أراضيها.

يحدها من الشرق بلدة النعيم والحد بمسجد الشيخ سالم ابو عراق (قدس)

أكمل قراءة الموضوع »

ATT00028مدخل :

الوشيجة والعلاقة التي تربط الشعب البحراني بالمجتمع الأحسائي ، علاقة تتخطى حدود الوصف ، والتأطير الضيق ، خصوصاً إذا توغلنا في التاريخ البعيد لكلا البلدين ، إذ أننا كلما توغلنا في الزمن نجد أن الرابطة بينهما قوية تصل إلى حد الحديث عن مجتمع واحد ، تربطه ببعضه البعض العديد من الجوانب والأصعدة ساهمت بدرجة كبيرة إلى تلاحم المجتمعين .

أكمل قراءة الموضوع »

20140314_161311وقعة الساعة حدثت في عام 1923م وهي حادثة بسيطة لكن تداعياتها كانت كبيرة وقد وثقتها المراسلات التي جرت بين المقيم السياسي البريطاني في البحرين والمعتمد البريطاني في ابو شهر وقد نقلت مي الخليفة بعض المراسلات في كتابها ساب ازاد ورجال الدولة البهية وهنا سانقل لكم بعض الصفحات دون اي تعليق عليها ويمكنكم مقارنة احداث تلك الفترة بواقعنا الحالي ولا شك ان النتيجة ستكون ان التاريخ يعيد نفس السيناريو  والاحداث بعد 91 عام.

أكمل قراءة الموضوع »

6

 

  تعد قرية البجوية من قرى البحرين القديمة المندثرة الزاهرة بالبساتين والنخيل والانهار التي عافها أهلها وتركوها وتفرقوا عنها للقرى المجاورة بعدما استولى المتنفدون والمتسلطون على الكثير من أراضيها ونهبوها من أهلها وتملكوا بساتينها فصارت مهجورة دارسة، ولم يبق بها اليوم سوى بعض البقايا والآثار الدالة على سكناها، ومنها مساجدها المحتفظة بوقفياتها والتي صارت في اراض مملوكة قليلة السكنى.

موقعها

تقع البجوية في المنطقة الشمالية الشرقية لبلدة البحرين، وتحديدا في

أكمل قراءة الموضوع »

_2_1_~1 copyوثيقة عثمانية بتاريخ (981هـ/1573م) تشير إلى احتواء البحرين آنذاك على أكثر من 300 قرية

وثيقة من الأرشيف العثماني(1) تحتوي على رسالة مرسلة بتاريخ العاشر من شهر صفر سنة 981هـ من السلطان العثماني إلى الأمير

أكمل قراءة الموضوع »

ساجة حجرية منقوشة تعرف بوقف كرانة ومنقوش في تاريخ اليوم العشرين من شهر رجب لسنة خمس وستين وتسعمائةقبل عامين هدم مسجد بربغي ومسجد عين رستان بسبب عدم وجود ترخيص رسمي للبناء. وهنا نقدم لمن هدمهما ترخيص اثري تاريخي ليس من ورق بل من صخرة منقوشة عمرها (اربع مئة وثمانين عام). فهل يعلم الهادم أي مساجد قد هدم؟ حجر (وقف كرانة) عُثر عليه في قرية كرانة عند أحد القبور الأثرية التي تعود لأحد الشخصيات الثرية والمهمة وبحسب رواية الشيخ أحمد العصفور فقد كان صاحب القبر ثرياً وليس من العلماء نُقش عليه مانصّه [ في تاريخ اليوم العشرين من شهر رجب لسنة خمس وستين وتسعمائة ، أوقف العبد المذنب أقل عباد الله

أكمل قراءة الموضوع »

instructionsnaut01ferruoft_0245وصف جزيرة البحرين (أوال) كما جاء عند الربان العربي أحمد بن ماجد (906هـ/1500م) في كتاب (الفوائد في علم البحر والقواعد) المؤلف سنة (895هـ/1489).

وهو الربان أحمد بن ماجد بن محمد بن أبي الركائب السعدي الجلفاري العماني ، أحد أشهر الملاحين العرب وأبرزهم في عصره ، ولد في مدينة جلفار لأسرة عريقة في علوم البحار حيث كان والده أحد الربابنة البارزين في زمنه وعليه تتلمذ ابن ماجد منذ صغره وأخذ عنه حتى برع في علوم الفلك والملاحة والجغرافيا ، وصقل هذه العلوم بالتجربة والممارسة فقد  كان يرافق والده في

أكمل قراءة الموضوع »

b95784772e617d531e9b173ba61522a7كانت جزيرة أوال (جزيرة المنامة وجزيرة سماهيج) تتكون من 360 قرية، ولو أردنا الدقة لقلنا 360 مدينة وقرية، أما الآن فقد تقلص هذا العدد إلى ما يقل عن 100 مدينة وقرية، بعد أن أختفت أو اندثرت العديد من المدن والقرى القديمة، كما تحولت بعض هذه المدن والقرى من حيث السكان، وهناك مدن وقرى استحدثت، حيث دوام الحال من المحال.

في هذا الموضوع نتناول قرية قديمة اندثرت، وهي قرية الغريفة، التي كانت تقع على شارع البديع الذي يربط بين قرية البديع المستحدثة والواقعة في أقصى الغرب بين المنامة العاصمة الواقعة شرق البديع ، والتي تطل على جانبيه الشمالي والجنوبي العديد من القرى القديمة.

وقد نزح بعض سكان هذه القرية، وسكنوا في المنطقة الواقعة بين قرية الجفير وميناء سلمان وهي المنطقة المجاورة إلى أم الحصم حاليا والمعروفة بنفس أسم “الغريفة”.

أكمل قراءة الموضوع »

542654236ستُدهشون لكثرة الطامعين من الغزاة لها من الشرق والغرب وهي البكر الخجول التي تركن هادئةً وادعةً على ضفاف الخليج الزرقاء، فقط لأنها جزيرة غنية. وربما تعييكم الأرقام حين تحاولون إحصاء عدد مرات الغزو الذي تعرّضت له، فقط لأنها جزيرةٌ غنية. قاست طوال قرون وهي صابرة محتسبة تنثر عطرها وطيبها على كل من يريد بها سوءًا، فقط لأنها جزيرة غنية وادعة مسالمة طوال تاريخها. والأغرب أن أهلها طوال تاريخها المأساوي من النكبات لم يحاولوا ولا لمرة واحدة تكوين جيش وغزو المناطق المجاورة لهم. فأية جزيرة أسطورية تلك، وأي شعب هذا الذي يسكنها؟ تعالوا نقترب أكثر لنعرفها عن قرب.

إنها جزيرة أو جزر البحرين بالمعنى الواسع جغرافياً، ولمن يعشق تراب هذه الأرض ويمسح رجليه بمياه سواحلها، أو ما بقي منها، نكتب: بأن هناك فترات تاريخية مهمة جداً في ذاكرة جزر البحرين مازالت مشوّشة الأحداث وغير واضحة المعالم التاريخية الموثقة، وتحتاج إلى إعادة البحث بشكل جماعي من

أكمل قراءة الموضوع »

9e04e681a2a011aeb5e87420d4c9bb14_jpegلم يخطر بخلد تلك القبيلة العربية الأصيلة القاطنة في شرق شبه الجزيرة العربية أنها بمجرد أن ينتقل الرسول الأعظم محمد بن عبدالله (ص) إلى جوار ربه تعالى، سوف تحل بها المصائب لأنها آمنت بدعوة رسول الله كما لم تؤمن به بعض القبائل الأخرى. وحكايتها تبدأ من موقع الصمود الذي لاذت به عند اشتداد الفتنة في دولة الرسول بعد وفاته، ألا وهو حصن جُواثى.

وجُواثى هو اسم حصن أو قرية بالبحرين معروفة، أو هي مدينة أو حصن لعبد القيس بالبحرين، وأياً كان وصفها، فهي عاصمة الصمود الأسطوري التي سجلت اسمها في صفحات التاريخ الخليجي. هذا ما بدا واضحاً فيما وصلني مؤخراً من قبل الصديق الباحث عبدالخالق الجنبي في كتابه الذي أصدره أواخر العام 2012 ذاكراً في أهم فصوله قصة ذاك الصمود.

يقول الباحث في»جواثى… تاريخ الصمود»، أن جواثى تقع إلى الشمال

أكمل قراءة الموضوع »

thumb21لايزال الجزء الأكبر من تراث علماء البحرين العلمي رهين الإهمال والتجاهل، إهمالاً يتخذ أكثر من شكل ويطال أكثر من مستوى. سيقول البعض إنها ليست أولوية مرحلة، وسأقول بأن التراث العلمي لأية أمة وشعب لا يمكن أن يخضع لمزاجيات الأحداث المرحلية وتقلبات الحدث السياسي، إلا إذا اعتبرناه على الهامش، شأناً وضيعاً لا يستدعي منا التفاتةً إلى حين يصفو مزاجنا ونتخلص من جميع مشاكلنا. السيد هاشم البحراني (ت 1109هـ / 1697م) واحدٌ من مفاخر البحرين الكبار، ومن علماء الفترة من منتصف القرن الحادي عشر حتى أوائل القرن الثاني عشر الهجري/ السابع عشر الميلادي. وُلد في أسرةٍ باذخةٍ في المجد، كريمة المحتد، هي عائلة السادة القارونية، من أشرف الأسر البحرينية وأكثرها وجاهةً، وفيهم يقول شاعر البحرين الكبير أبو البحر الخطّي (ت 1028هـ / 1619):

أكمل قراءة الموضوع »

image005-thumb1تتلاقى الحضارات في جزيرة زنجبار القديمة عبر الوجوه والملامح والحرائر والمسك والبخور والتمور، وتكاد وأنت تعبر الأزقة الضيقة ودكاكين الصفارين وبسطات البهارات، تظن أنك في أسواق بغداد الرشيد منزوعة من صفحات ألف ليلة وليلة. أزقة لا نهاية لتعرجاتها التي تعبق بشذى الماضي البعيد.

لقد اندفع عرب الشمال والجنوب نحو القارة السوداء عندما ذهب العمانيون إلى شرق افريقيا وبنوا زنجبار سلطنةً لهم، وظل إرثهم هناك حتى الستينيات من القرن الماضي عندما دمجت زنجبار فيما هو اليوم تنزانيا.

وحيث ان عرب زنجبار ينقسمون إلى «عرب حضارمة» وفدوا من

أكمل قراءة الموضوع »

20130111_154133الاختلاف فطرة عند الإنسان وطبيعة عند المؤرخين، هذه هي سنة الحياة، أما نحن أهالي النعيم، فقد تربينا على فكرة أن النعيم في الاصل جزء من المنامة، كانت حياً (فريقاً) ثم أصبحت منطقة مستقلة، وفي الحقيقة فان هذه المقولة ظلت مشهورة بين ابناء النعيم، خصوصاً وأن الآباء والأجداد قد عاشوا هذه الفترة (فترة اعتبار النعيم جزءا من المنامة)، فإلى وقتٍ قريب كان يعبر عن النعيم بكلمة (فريق) والى وقت قريب كانت ورش اهالي النعيم ممتدة من النعيم الى سوق المنامة، والى وقت قريب كان موكب عزاء النعيم يلتحق بمواكب العزاء في العاصمة.

وقد ترسخ هذا الاعتقاد بعد صدور كتاب الأستاذ المحامي عبدالله آل سيف (المأتم في البحرين 1995م) حيث سلط الضوء على حادثة بناء سور

أكمل قراءة الموضوع »

306134_10151281075181269_242788665_n1. فتنة المحرم 1373 هـ 1953م.

بدأت مراسم احياء ذكرى استشهاد الإمام الحسين عليه السلام الذي يحييها ابناء البحرين كعادتهم في كل عام، تبدأ المراسم من أول محرم حتى تبلغ ذروتها في عاشوراء .. يوم المعركة ويوم الشهادة. الا أن الأمر كان مختلفا في عام 1373هـ/ 20/9/1953م. فبينما كانت المواكب الحسينية تسير على عادتها، بادرت مجموعة من السنة إلى القاء بعض الحجارة والقوارير على الموكب، لتنشب معركةٌ كبيرة بين الطرفين.

استخدم المتعاركون العصي والقناني الزجاجية وبعض الأدوات الحادة والحجارة، وأصيب في المعركة عدد كبير من الطرفين، وما زاد الطين بلة تدخل اaلشرطة في الموضوع وقدوم مجموعات جديدة للدفاع عن زملائهم من خارج المنامة. قام الشرطة بضرب المعزيين الشيعة، كان تصرفهم طائفياً بامتياز، وفي مواقع أخرى كان الشرطة يتفرجون على المتعاركين دون تدخل.

أكمل قراءة الموضوع »

الجريشيصادف هذا اليوم ذكرى فاجعة طبعة البلاد بتاريخ 6/5/1949م وللذكرى ننقل لكم قصيدة الملا عطية الجمري التي وثقت «طبعة البلاد القديم، فلقد وصف لنا الملا عطية بن علي الجمري هيئة الجالبوت المكتظ والمشحون بالركاب، وأوضح لنا في صورة فنية تشكيلية من كان على الجالبوت، من بعدها أخبرنا الشاعر في القصيدة أن كارثة «طبعة البلاد القديم» في العام 1949 وقعت خلال دقائق معدودة، ويحترق قلبه أسى على الذين رأوا النساء يصارعن الموت وهم لا يقدرون على انقاذهم، ولعله يقصد في هذا المكان السيد علي السيد شرف والسيد سعيد سيد علي السيد شرف، اللذين كانا شاهدين حيين على الواقعة وقت وقوعها، وهما جالسين على شواطئ البلاد القديم كما أوردنا، كما وقد يقصد الشاعر

أكمل قراءة الموضوع »

Untitled 1بحريني وبحراني، لفظان يقسمان مجتمع البحرين مذهبيا، في حين أن المطلوب منهم هو وصف مواطني البحرين، والحال أن أحد اللفظين صحيح عربي قديم، والآخر أعجمي حديث، وقد كتب الكثيرون في هذا المعنى مصححين الوضع من ناحية لغوية، الا أننا هنا نريد أن نتتبع اللفظين من ناحية تاريخية، ونسلط الضوء على استعمالات ودلالات لفظ "بحراني" واختلاف الدلالة والاستعمال عبر التاريخ.

أكمل قراءة الموضوع »

الصياحقبل اكثر من مائه واثنين وسبعين عاماً ابدع العالم الجليل والاديب البحريني البارزالسيد هاشم الستري والمعروف بالصياح رحمه الله في قصيدته الخالدة التي يصوّر فيها لسان حال العقيلة زينب (ع) وأهل بيت الامام الحسين (ع) عند عودتهم من الشام إلى كربلاء يوم أربعينية استشهاد الإمام الحسين (ع) وأنصاره .هذه القصيدة التي نفث من خلالها لواعج حزنه ولوعته ، وعبر فيها عن لسان حال الملايين من المسلمين الذين فجعهم هذا المصاب الجلل الذي لحق باهل بيت النبوة ومعدن الرسالة هذه القصيدة تستحق ان تعلق على ضريحه وهي بالفعل موجودة هناك مثبتة على باب الحجرة التي تضم قبره في مسجد الشيخ ناصر في منطقة الكورة في البحرين . وقد سمعت اخيراً من شاهد بعينه شريط الكتروني مضيء يحيط مشهد الامام الحسين (ع ) في كربلاء المقدسة يتضمن هذه القصيدة ويعرض في مناسبة الاربعين .

وليس الهدف من مقالنا هذا استعراض القصيدة فهي معروفة ومشهورة الا انّ الشعور الصادق من السيد هاشم يجعلها تفرض نفسها في ذكرى هذا الحدث ونقصد به اربعينية الامام الحسين ( ع ) وهي لا شك تهز الوجدان وتعصر الدموع من العيون خاصة وقد اتقن

أكمل قراءة الموضوع »

001_thumb_4صفعة بائع الخضار بو عزيزي اشعل ثورة في تونس اطاحت بالرئيس التونسي وتفاخرت تونس على بقية الدول بأنها كانت شرارة الثورات العربية في ما يسمى بالربيع العربي ولكن من من تونس وبقية الدول يعلم ان هناك صفعة اشعلت انتفاضة وتساقط فيها الشهداء والجرحى قبل 55 عام من صفعة بو عزيزي، من يدري من ثوار دول الربيع ان هناك صفعة لبائع خضار بحراني اشعلت البحرين عن بكرة ابيها وفي يوم واحد سقط سبعة شهداء والعديد من الجرحى بالرصاص الحي، وعندما عجز الانجليز عن لجم الشعب الثائر استوردوا  الجيوش والجنود من خارج البحرين لقمع الثوار فجلبوا جنودا من قبرص والشارقة والعراق، نعم صفعتنا سبقت صفعة تونس ب55 عام ولكم موجز الانتفاضة.

أكمل قراءة الموضوع »

061السابع من أبريل 2002م، قربان آخر يقدمه شعب البحرين من اجل القضية الفلسطينية، ذاع الخبر في مدرسة السلمانية بأن المصاب في مسيرة السفارة الأمريكية قد استشهد، اختل الوضع في المدرسة، غالبية الطلبة توجهوا إلى المشرحة بمستشفى السلمانية على بعد 400 متر من المدرسة.

انطلقت الجنازة من مستشفى السلمانية إلى قرية السنابس، حيث تم تغسيل الشهيد، وبعد الظهر سار الآلاف خلف الجنازة من قرية السنابس حتى الشاخورة، هاتفين بالموت لآل خليفة والموت لأمريكا وإسرائيل فكان أول شهيد في انتفاضة الأقصى من خارج الاراضي الفلسطينية، وثاني شهيد بحراني في سبيل القضية الفلسطينية، وأول مسمار في نعش المشروع الإصلاحي المزعوم، احاول هنا سرد جزء بسيط من تاريخ التضامن البحراني مع القضية الفلسطينية.

أكمل قراءة الموضوع »

20111022015747781علي بن المقرب العيوني الأحسائي الشاعر – المؤرخ

هو ذلك الشاعر الأحسائي الذي عاش في الحقبة الأخيرة لعصر بني العباس، ويُعدُّ – أدبيًّا وفنِّيًّا – من كبار شعراء عصره، إلا أنه لم يأخذ حقَّه من التقدير وذيوع الصيت، وربما كان التفسير المنطقي الوحيد لذلك، هو أنه عاش في الطرف الشرقي لجزيرة العرب، ولم يُعرف عبر العواصم والحواضر العربية والإسلامية الكبرى، إضافة إلى أن حياته قد شهدت فترة تاريخيَّة مضطربة الأحداث، كثيرة القلاقل والاضطرابات، فلم يعطها المؤرخون حقها من الاهتمام والبحث.

وشاعرنا ابن المقرب هو: جمال الدين أبو الحسن علي بن المقرب،

أكمل قراءة الموضوع »

1257506764نقود الدولة العيونية في بلاد البحرين (نايف الشرعان)، دراسة وصفية تحليلية لنقود الدولة العيونية النقود العيونية ذات دلائل وإشارات مذهبية واقتصادية.

تلاميذ نحن أمام هذا التاريخ العظيم لبلاد البحرين.. هذه الحضارة التي مضى عليها آلاف السنوات لازالت قادرة على إمدادنا كل يوم بشيء جديد، فكلما استطعنا إبعاد اللثام عن معالم هذه البلاد القديمة، كلما زادنا ذلك ثقافة و إطلاعا وخبرة في هذه الحضارة.

فحضارة بلاد البحرين (القطيف، الأحساء، والبحرين الحالية) من أعقد الحضارات على الباحث نظراً لقدم و تعدد الاتجاهات المواكبة لحكام الإمارات و الحضارات التي قامت على هذه الأرض؛ أو حسب مقولة مايكل رايس (ذعرت كغيري من المستكشفين بسبب خطورة عدم فهم أهمية آثار البحرين وكمية المشغولات الإنسانية التي استخرجت منها). (الآثار في الخليج العربي 5000 – 323 ق. م مايكل رايس)

أكمل قراءة الموضوع »

5556551. مقدمة: ان الإنتفاضة الشعبية في ديسمبر 1994 فاجأت الكثيرين بالزخم الكبير للتحرك الشعبي وبقوة الإرادة والتي تمثلت في الخروج إلى الشوارع وتحدي سياسة القمع الشديدة . ومع مرور الأيام والشهور والسنين بدأت تتوضح أجزاء من الصورة المعقدة لواقع السياسة في البحرين . التعقيد السياسي متعدد الجوانب ويشمل تاريخ البحرين ، جغرافيتها ، تركيبتها السكانية والمذهبية ، أهميتها بالنسبة لدول الجوار ، وأهميتها بالنسبة للولايات المتحدة وبريطانيا ، إداراتها وتركيبتها البيروقراطية ، إمكانياتها الإقتصادية المحدودة وارتباطاتها الإقليمية في مختلف النواحي . كل هذه التعقيدات كانت عوامل بارزة في تحرك الشارع وفي الرد الحكومي على ذلك التحرك . وعندما يحاول المرء التطرق للتعقيد السياسي فإنه أمام طريق شائك تشوبه الحساسيات المختلفة. اذ هناك من يطرح أن استخدام "التحرك الشعبي" لا يعتبر صحيحا ، لأن الذين

أكمل قراءة الموضوع »

jmaheeeeeeeeeeeerالمقاومة الوطنية للنفوذ البريطاني في البحرين (من معاهدة 1892 حتى الاستقلال 1971)

في مارس 1892 وقع الشيخ عيسى بن علي آل خليفة حاكم البحرين (1869-1832) اتفاقية جديدة مع السلطات البريطانية، أدخلت بلاده في نطاق "المعاهدات المانعة"، حين نصت على ألا يعقد الشيخ اتفاقيات أو يجري اتصالات أو مخابرات مع أي دولة سوى بريطانيا وألا يسمح بإقامة أي وكيل أو مندوب لأي دولة في البحرين دون موافقة الحكومة البريطانية، كما نصت على أن لا يتنازل عن أي جزء من أراضي بلاده، بأي شكل من أشكال التنازل، دون إذن من

أكمل قراءة الموضوع »

001مارس شهر استثنائي في تاريخنا الوطني، مع بداية هذا الشهر انتشر منشور الكتروني في الهواتف يعدد مافي شهر مارس من مناسبات وأحداث هامة، الا أن هذا المنشور لا يغوص في التاريخ الى أكثر من مرحلة التسعينات. لا تزال التسعينات حاضرة في الذاكرة، الا أننا يجب أن لا ننسى موقع مارس في تاريخ النضال الوطني الممتد لأكثر من 90 عام. وقد تحدثت زاوية التاريخ والتراث عن انتفاضة مارس 1965م في الاسبوع الفائت، واليوم سيتناول هذا المقال حادثين يوضحان الأوضاع العامة في مارس 1956م.

أكمل قراءة الموضوع »

2013-03-05 00.35.07انتفاضة مارس 1965م صفحة خالدة من تاريخنا الوطني

حالة من الصدمة والصمت الرهيب، بعد عامين من العمل الجماهيري المزلزل، تنتهي حركة هيئة الاتحاد الوطني (1954-1956م) بين ليلة وضحاها، أعلنت حالة الطوارئ لأول مرة في تاريخ البحرين، وانتشر مرتزقة الاستعمار في كل مكان. اجراءات عرفية يمكن أن يعتقل فيها أي شخص بمجرد الشك في نواياه. أعتقل قادة الهيئة وحوكموا في محاكم صورية خاصة في قرية البديع بدل المحاكم الاعتيادية في المنامة، منهم من سجن، ومنهم من نفي الى خارج البلاد، وأغلقت الصحف جميعاً، وكان حظر التجول سيد الموقف.

أكمل قراءة الموضوع »

pppopترتبط مسميات قرى البحرين بعدد من الاعتبارات، فقد تنتسب إلى المكان قبل وجود القرية مثل الجبيلات وسند؛ أو تنتسب إلى بعض معالم المكان قبل وجود القرية مثل مهزة (وهي عين مائية)، اسم إحدى قرى جزيرة سترة، وهرتي إحدى قرى الماحوز والتي سميت باسم العين الموجودة بها أيضاً؛ أو تنتسب إلى المكان قبل وجود القرية مثل جدحفص أو جد الحاج؛ أو تنتسب إلى أول من سكنها أو أسسها مثل أبوبهام أو أبوصيبع؛ أو تنسب القرية بأثر أحدثه أول من سكنها مثل منامة. إلا أن الجدل محتدم حول اعتبارات تسمية قرية عراد بهذا الاسم، إلا أن الراجح أنه قديم، إذ يقول المؤرخ ناصر الخيري عن هذه القرية: «مدينة (أرد) وموقعها بجزيرة البحرين الثانية (المحرق) وهي من المدن القديمة لورود ذكرها في كتب اليونان بهذا الاسم، ولايزال اسمها يأتي بتحريف قليل حيث يقال «عراد».

أكمل قراءة الموضوع »

7d282c945a4c11e2a1e322000a9e0853_7على الضفة الجنوبية لمسجد الخميس الأثري وبين تلال أثرية يرجع زمانها إلى عهد الملك الروماني دقيانوس، وامتداداً لمدرسة الخميس التي كانت ملحقةً بمسجد الخميس في العصور السابقة حيث كان يتم تدريس العلوم الشرعية والفلسفية والمنطق، تأسّست المدرسة المباركة العلوية كثاني مدرسة نظامية حكومية بعد الهداية الخليفية.

ومثل المدارس الأخرى، جاءت فكرة التأسيس من مجموعة من التجار المثقفين من أبناء الطائفة الشيعية، وكانت المدرسة عبارةً عن حجرتين للدراسة فقط، تفصل بينهما غرفةٌ للإدارة. وكان عدد الطلاب آنذاك ستة عشر طالباً، ثمانية لكل صف، وكان هناك مدرس واحد راتبه الشهري 15 روبية فقط. أما أعضاء اللجنة المؤسسة للمدرسة فهم السيدأحمد العلوي، والحاج علي السماهيجي، والسيدمحمد السيدحسن الماحوزي، والحاج إبراهيم عبدالعال.

وافتتحت المدرسة موسمها الدراسي للعام 26 – 1927، وكانت تضم طلاباً من جميع قرى البحرين.

أكمل قراءة الموضوع »

scan00193بلكنة عراقية محببة، يستقبلك هذا السمهري البشوش، وقد خط المشيب رأسه، وأنت تهم بالدخول إلى داره التي تكدست فيها أوراق قديمة وبضعة كتب وخرائط لأشجار نسب عتيقة. تطالعك على جدار غرفة الجلوس صورة باسمة للزعيم العربي الأسمر جمال عبدالناصر. وبترحاب قدم لي مضيفي وثائق تاريخية مهمة. ربما كان شغفه بتاريخ العائلة باعثاً لهذا التجاوب الكريم، لكن المؤكد أن أريحيته السمحة تنم عن كرم أصيل.

تحمل ذاكرة سيدعبدالوهاب القاروني المولود في المحمرة العام 1929 م الكثير من التجارب التي شكلتها سنوات الهجرة الطويلة بعيداً عن الوطن، وتجسد روح المثابرة التي تحلى بها أهل البحرين في مواجهة مشاكل الغربة وعوائق التكيف مع البيئة الجديدة.

يقول سيدعبدالوهاب نجل السيدحمزة القاروني (ت 1942) الذي وُلد بدوره نائياً عن وطنه الأم، ولم تكتحل عيناه برؤية ترابه حتى توفي في النجف الأشرف، يقول إن العائلة بدأت رحلة العودة إلى الوطن في العام 1951، إلا أن بقايا وفروع العائلة لاتزال تعيش في المحمرة وأصفهان والبصرة والنجف وكربلاء وبغداد، ومنهم أحفاد المحدث والمفسر السيدهاشم القاروني الملقب بالتوبلاني البحراني، وتذكر دراسات تاريخية أن أولاد السيدهاشم البحراني (توفي 1695) وأحفاده قد استقر بهم المقام في أصفهان بإيران.

أكمل قراءة الموضوع »

IMG_6770على الجهة الجنوبية الغربية لقلعة "عجاج"[1] أو التي تلفظ "عياي" أو "قلعة البرتغاليين" كما يحلوا للبعض أن يسميها، أو "قلعة الإفرنجي" كما يطلق عليها الإيرانيون وهي قلعة يرجع بناءها إلى القرن السادس عشر الميلادي كما ورد في كتاب دليل الخليج،إلا أن بعض المصادر ذكرت أنها قد عثر فيها على آثار ولقى تعود للعصر الديلموني (منذ ما يزيد على 4000 عام)، وقد بنيت وجددت تسع مرات إلا أن الجهات الرسمية تقول إنها جددت خمس مرات فقط!

وذكرت مصادر خاصة أن البعثة الدنماركية التي كانت مكلفة باستكشاف القلعة عثرت على آثار تعود للدولة الساسانية إلا أن وكيل وزارة الثقافة آنذاك مي الخليفة طلبت من البعثة أن لا توثق هذه الحقبة لأنها تدل على التواجد الإيراني في البحرين!!

أكمل قراءة الموضوع »

_ê_ش_ç_د_ةأدت الأوضاع السياسية غير المستقرة في البحرين خلال القرنين الثامن عشر والتاسع عشر الميلاديين إلى هجرة العديد من ابناء هذا البلد إلى البلدان المجاورة وخصوصا الى الجانب الايراني من الخليج العربي. وهذا ما يفسر التواجد البحراني على امتداد الساحل الايراني من المحمرة غربا مرورا ببندر بوشهر وجزيرة قيس (كيش) حتى بندر لنجة وبندر عباس في الشرق، وكان لبندر لنجة نصيب كبير من هذه الهجرات.

بندر لنجة

مدينة على الساحل الشرقي للخليج العربي حيث استوطنت هناك قبائل عربية من عصور سحيقة قبل الإسلام.

أكمل قراءة الموضوع »

78452156هذا الموضوع القيم يحوي سردا تاريخيا مختصرا لبعض الجوانب من تاريخ مأتم بن خميس او كما يسميها البعض حسينية بن خميس، اتمنى لكم قضاء وقت ممتع مع المعلومات القيمة، وهذه دعوة لاصحاب المآتم لتوثيق تاريخ مآتمهم قبل ضياع الوثائق والشهادات التي بصدور كبار السن والمعاصرين للاحداث المرتبطة بالمآتم الحسينية

المقدمة: من الصعب الحديث عن مأتم بن خميس بمعزل عن الحديث عن منطقة السنابس والريف البحريني بصفة خاصة وعن البحرين بصفة عامة وذلك بسبب الأنشطة التي مارسها مأتم بن خميس والتي لم تقتصر على الأنشطة الدينية فحسب بل تعدتها الى الأنشطة ألأخرى من سياسية و اقتصادية ودفاعية واجتماعية وتربوية وغيرها. وستوضح لنا السطور التالية بعض هذه الحقائق التي تم

أكمل قراءة الموضوع »

021بعد نشرنا للجزء الاول من الصور النادرة لموكب عزاء السنابس (موكب مأتم بن خميس) في الخمسينات والتي تعود لارشيف الاستاذ علي بن حسين بن خميس نقدم لكم نشر الجزء الثاني من الصور ونكرر شكرنا للاستاذ علي على هذه المساهمة التي نالت اعجاب واهتمام الكثير من الناس الذين تواصلوا معنا لتقديم الشكر لصاحب الصور كما نتمنى من الجميع المساهمة في المادة والصور لنتمكن من جمع الصور التراثية الخاصة بالبحرين والبحارنة بالتحديد ، ونترككم مع الصور

أكمل قراءة الموضوع »

026هذه الصور القيمة والنادرة مصدرها ارشيف الأستاذ علي بن حسين بن خميس احد ابناء قرية السنابس وهو من عائلة مشهورة لعب بعض رجالها دورا بارزا في العديد من الاحداث التي مرت على البحرين سياسيا واجتماعيا وقد نشرت الوسط مجموعة مواضيع تحدثت خلالها عن هذه العائلة الكريمة وعن والدهم ودوره المؤثر في السنابس وغيرها وما زلت اتمنى ان يتولى احد ابناء هذه العائلة اعداد كتاب يتناول فيه سيرة عائلة بن خميس وحياة المرحوم الوجيه الدهم وما يتعلق بعائلتهم فلا شك ان هناك الكثير من المعلومات والصور المغيبة والتي شاهدت بعضها ستكون ذات قيمة كبيرة لا تعود بالمنفعة على العائلة الكريمة

أكمل قراءة الموضوع »

51802852هذا الموضوع القيم حول المدرسة العلوية المباركة يحوي معلومات رائعة تتعلق بالمدرسة التاريخية واداراتها وبعض المواقف الطريفة للطلاب وهو بقلم الاستاذ علي بن حسين بن خميس ولكم الموضوع.

المقدمة: إن الحديث عن تاريخ تأسيس المدرسة المباركية العلوية – رغم قرب العهد من تأسيسها- هو حديث ذو شجون وان تدوينه ليس بالأمر الهين. فقد تضاربت الروايات في كثير من الوقائع ، كما ان وقائع أخرى قد تم تجاهلها. أما ما تم تدوينه فقد تمت كتابته باسلوب صحفي لا يعول عليه في

أكمل قراءة الموضوع »

888858مولده المبارك ونسبه: ولد الأستاذ أحمد الإسكافي على أرض السنابس الحبيبة الطيبة في عام 1954 م ؛وقد نشأ وتربى على يد أبويه الكريمين و ترعرع في كنفهما وكانا أبوي إيمان وتقوى وحب وولاء لمحمد"ص" وآله الطيبين الطاهرين عليهم الصلاة والسلام ؛وكان له إخوة وأخوات من أبيه وهم (علي) وقد توفي وهو شاب في عام 1967 م تقريبا، (عيسى) وهو لحد الآن موجود حي يرزق ، وله أيضا أخت من أبيه وهي أم عباس علي رضي.

كما أن للأستاذ أحمد الإسكافي رحمه الله أخت من أمة فقط حيث أن أمه كانت زوجة لزوج سابق قبل أبيه
أما إخوانه من أبيه وأمه أي الخلصاء هم عبد النبي وأختان.

أكمل قراءة الموضوع »

الجريش

 

يمكنكم التواصل معنا على برنامج الانستغرام للاطلاع على البوم صور سنوات الجريش

بالحساب ( aljareesh )

jmaheeer2تعتبر هيئة الاتحاد الوطني أول تجمع سياسي وطني يجمع طائفتي السنة والشيعة في البحرين اثر الاستقطابات الطائفية التي كانت سائد في فترة الخمسينات من القرن الماضي، والأحداث المؤسفة التي تمثلت في اصطدامات ذكرى مقتل الإمام الحسين (عاشوراء) عام 1953، وحادثة مصفاة النفط.

في هذه الفترة جاءت فكرة إنشاء مجلس يمثل الطائفتين، فاتفق زعماء الطائفتين بعقد اجتماع في مسجد الجمعة بمدينة المحرق، لكن لم يعقد هذا الاجتماع بسبب إرسال حاكم البحرين بمنع عقد هذا الاجتماع. على الرغم من ذلك زادت الاتصالات بين زعماء الطائفتين وبدأوا بالاجتماع في المساجد، كانت هذه الاجتماعات ذات صبغة وطنية.

أكمل قراءة الموضوع »

4444444444البروفيسور كلايف هولز: أشعار الملا عطية الجمري مستودع لتراث البحرين القديم

قال مترجم قصائد الملا عطية الجمري من اللهجة العربية الدارجة في البحرين إلى اللغة الإنجليزية، البروفيسور في جامعة أكسفورد كلايف هولز، خلال حوار أجراه معه علي منصور الجمري، ان شعر الملا عطية يمتاز بأنه مستودع للماضي ولأشياء اختفت من الوجود كالغوص وتحضير السفن وما يفعله القلاليف والفزعة، وخزانة للأجيال المقبلة والتي لا تعلم الكثير عن تلك الفترة، ورأى أن لكل شعب تاريخا وتراثا قديما عليه الحفاظ عليه من الضياع لتتمكن الأجيال المقبلة من الاستفادة منه.

أكمل قراءة الموضوع »

P9200037شاهد على اصالة البحارنة قبل أكثر من ثمانية قرون 1208م

الشيخ راشد البحراني يعتبر من أشهر وأبرز علماء البحرين والبحارنة قديما، شهد بفضلة وعلمه كبار علماء وفقهاء البحرين، كان شاهدا على اصالة شعب البحرين فهو ابن البحرين التي ولد وعاش فيها وبعد رحيله دفن في موطنه في مقبرة النبي صالح ليبقى قبره شامخا وشاهدا على تجذر هذا الشعب الاصيل، هذا العالم الجليل هو نموذج من ألآف العلماء والفقهاء الذين ولدتهم البحرين وشعبها المعطاء المتجذر على هذه الارض الطاهرة التي قال فيها رسول الله (ص) اطلبوا العلم بعدي في مدينتي او ارض يقال لها هجر ويقصد بها بلاد البحرين كما تذكر الروايات والمؤرخين.

أكمل قراءة الموضوع »

2012-04-03 10.14.43تاريخ البحرين حافل بالعديد من الأحداث المؤلمة التي ذكر بعضها في كتب التاريخ بالايجاز واحيانا بالتلميح وذلك لأسباب يحتاج ذكرها لموضوع مستقل، ولكن بقت العديد من الاحداث والوقائع التي لم توثق يتناقلها الناس جيلا عن جيل وأبا عن جد لذا ضاعت الكثير من التفاصيل المهمة في أغلب الاحداث المهمة من تاريخ البحرين، من الجيد ان يتدارك المهتمين بتاريخ البحرين ما تبقى من معلومات ويسعون لتدوينها وان ضاع الكثير فعلينا ان ندون القليل المتبقي، حتى هذه الايام ما زال جزءا كبيرا من تاريخنا محفوظ في صدور كبار السن والمهتمين ويمكننا ان نتدارك هذا الارث الثمين قبل ان يذهب بذهابهم ويدفن في مقابر النسيان،

قبل فترة نشرت واقعة الفارسية القديمة التي حدثت في شهر محرم واستشهد فيها العديد من اهل القرية في مأتم الفارسية وتطرقنا ايضا الى

أكمل قراءة الموضوع »

558956110ذكريات بيوت الطين و «برستيات» فريج الحياك شاهدة على الأصالة (2 – 2)

المرحوم الحاج سلطان بن علي أسس جامع الحيّاك قبل قرن ونصف على أرض يملكها

جامع الحياك هو الجامع الأول والوحيد بفريج الحياك، ولم يستطع الباحث عيسى الحايكي العثور على تاريخ تأسيسه، «لكن الأخبار المتوارثة تشير إلى أنه أسس قبل قرن ونصف تقريباً، وأسسّه وبناه على قطعة أرض من ملكه وعلى نفقته المرحوم الحاج سلطان بن علي، وأكاد أقول – والكلام للباحث الحايكي – بل أجزم بأنه (شهيد)، لأنه سقط مجاهداً في بناء هذا المسجد وهو يحمل الماء للبنائين على دابة في يوم شديد القيظ، فسقط في أساس المسجد وتوفي في مكانه

أكمل قراءة الموضوع »

f10401139662ذكريات بيوت الطين و«برستيات» فريج الحياك شاهدة على الأصالة (1-2)

الباحث عيسى الحايكي: قبيلة الحيّاك سكنت وسط المحرق ثم تفرعت إلى 9 أفخاذ

في العام 1970، وفي فترة إجراء اللقاءات والزيارات بين مبعوث الأمم المتحدة والأهالي بشأن الاستفتاء على عروبة البحرين، شهد مأتم الحاج منصور بن نايم بفريج الحياك ذلك اللقاء مع المبعوث، الذي حضره وجهاء ورجالات المنطقة، ليعلنوا موقفهم الوطني التاريخي الكبير المنطلق من عروبة هذه البلاد الطيبة، وكان من بين من حضر ذلك اللقاء المرحوم سماحة العلامة الشيخ سليمان المدني (رحمه الله)، وسماحة العلامة الشيخ أحمد العصفور، وهو الاجتماع الذي خرج بإجماع على

أكمل قراءة الموضوع »

2على مدى محاضرتين؛ تحدّث عالم الدين السعودي الشيخ فوزي آل سيف عن الجذور التاريخية للتشيع في بلاد البحرين (البحرين – القطيف – الأحساء) وملابسات الأحداث والخيارات الصعبة التي مرت بها هذه المنطقة، واتجاهات قبيلة عبدالقيس ضمن هذه الخيارات.
عبدالقيس القبيلة العربية التي انفصلت عن القبيلة الأم (ربيعة) وهاجرت إلى هذه المنطقة في بدايات القرن الرابع الهجري حسب إشارات المؤرخين لذلك (يراجع تاريخ الأمم والملوك للطبري، وقبيلة عبدالقيس لعبد الرحيم آل الشيخ مبارك 1415هـ)؛ لأسباب عديدة منها الصراع، والبحث عن المعيشة الأفضل.. لعبت دوراً هاماً في ترجيح العنصر العربي في المنطقة، ومع الصراعات التي نشبت بينها وبين القبائل الأخرى الموجودة في المنطقة، إلا أن المزايا الحميدة التي

أكمل قراءة الموضوع »

1الفصل الأول

قبيلة عبدالقيس

معلومات عامة عن قبيلة عبدالقيس – نسب عبد القيس – عبد القيس من قبائل ربيعة العدنانية، يرجع نسبها الى عبد القيس بن أفصى بن دعمي بن جديلة بن أسد بن ربيعة بن نزار بن معد بن عدنان (معجم قبائل العرب: كحالة:2 /726)

وقد تزعمت قبائل ربيعة كلها في بعض الأزمنة: فـ«أول بيت كان في ربيعة بن نزار كانت فيه الرئاسة والحكومة واللواء والمرباع يكون ذلك كابراً عن كابر ويتوارثونه ولا يتنازعون فيه ، ضبيعة بن ربيعة بن نزار ، ثم تحوَّلت الرئاسة والحكومة من ضبيعة بن ربيعة الى عنزة بن أسد بن ربيعة ، ثم تحولت الى عبد القيس بن أفصى بن دعمي بن جديلة ، ثم خرج ذلك عنهم الى النمر بن قاسط بن هنب بن أفصى بن دعمي» (الإنباه على قبائل الرواة:ابن عبدالبر: 89)

أكمل قراءة الموضوع »

Bahrain66العصفورين وقصة 150 عاماً غامضة في تاريخ البحرين والظروف الطبيعية بالبحرين مستقرة للقبائل الراحلة من البوادي

البيئة البحرية بجزر أوال ولدت طبقة من السكان لها ثقلها في الحياة الاقتصادية

توطئة في السمات العامة لبلاد البحرين

استقرار بني عامر في البحرين

علاقة بني عامر بقرامطة البحرين ونشاطهم في هذه الفترة

أكمل قراءة الموضوع »


© ســنــوات الــجــريــش | يستخدم وورد بريس
وصل عدد الزوار 15617 زائراً.