yuyhفي كتاب الوجود الهندي في الخليج العربي ( 1820- 1974 ) للدكتورة نورة محمد صقر القاسمي ، تذكر الباحثة مجموعة من الحقائق التاريخية لوجود العنصر الأجنبي في أجهزة الجيش والأمن والبوليس في الخليج ومن أهم تلك الأجهزة (عمان وبحرين) مستندة الى مجموعة من النصوص التاريخية ولمصادر أجنبية وعربية .

نستعرض جزء بسيط لبحثها والذي يتخلل مظاهر وجود العنصر الأجنبي في الجهاز الامن البوليسي لحكومة البحرين في الثلاثة القرون الاخيرة على شكل نقاط مستخلصة من إحدى فصول الكتاب .

أولاً- استخدمت السلطات البريطانية أساليب شتى لتحقيق هدفها في حماية الهنود ورعاياها في المنطقة ، وإحدى الوسائل المستخدمة هي القوة العسكرية وقوات البوليس الهندية في منطقتين من الخليج هما عمان والبحرين وقد جندتها بريطانيا منذ حملتها الاولى في الساحل المتصالح عام 1809م ، واجبرتهم على الدخول في الصراعات القبلية لحماية المصالح الهندية ، بالإضافة الى تكوين قوة هندية للمحافظة على الأمن في كل من عمان والبحرين .

أكمل قراءة الموضوع »

belgrave52بعض من المذكرات الامنية والبوليسية للإنجليزي السير تشارلز بلجريف الذي كان يشرف على الجهاز الامني ومستشاراً خاصة لحاكم البحرين بين الاعوام (1926-1957) نستخلصها من كتابه المترجم للعربية (مذكرات بلجريف) مع تعليق بسيط على محتوى مذكراته .

أولاً: يذكر بلجريف أن القلعة وهي مقرالشرطة البحرينية كانت تتكون من رجال أشداء يبلغ عددهم 200 شرطي أجنبي تم توظيفهم في مسقط ، والشرطة تتكون من الأفارقة السود والبلوش ومن سلالات مختلفة ، وبعضهم كان يتحدث اللغة السواحلية التي تعلمها بلجريف في شرق أفريقيا ، ويذكر أن من ضمن الشرطة العديد من الجنود الهنود ذوي الرتب الصغيرة وضابطان سابقان في الجيش الهندي .

ثانياً : ذكر بلجريف حالتين حدثتى لاطلاق النار في مبنى القلعة ، ويعزوا ذلك الى سبب معاملة الرؤساء والضباط للعناصر المجندة من الأجانب البلوش والهنود وذلك لإذلالهم وإهانتهم ، فالحادث الاول كان في بداية عمله والآخر كان في نهاية خدمته الاستشارية .

أكمل قراءة الموضوع »

752525تمهيد: كثيرون أولئك الذين حاولوا أن يدرسوا مبدأ هذه الدولة وأنظمتها، وكثيرون أولئك الذين حاولوا أن يفهموا حركتها وحوادثها؛ ليكتبوا من هذا وذاك تاريخاً كاملاً يمثلها للأجيال الآتية كما هي، ولكن أحداً منهم لم يوفق لبلوغ هدفه، ولم يتوصل لاكتناه حقيقتها، فقد كان أولئك المؤرخون ينظرون إليها – وهم غرباءُ عنها بالطبع – ينظرون إليها نظر الضد للضد، أو العدو لعدوه، وهم، مع ذلك كله، يحاولون أن يسجلوا التاريخ كما هو.

وتوفر علينا عناء البحث عن هذه الحقيقة عندما نلقي نظرة واحدة على ما كتبه الكتاب والمؤرخون في هذا الموضوع منذ نشوء هذه الدولة حتى الآن، فإنا لا نجد لها ذكراً في كتابٍ مَّا إلا وهو مقرون بالنبز والوقوع والتهم الشنيعة بما ينبو عن تصديقها الذوق السليم والفكر المتثبت.

أكمل قراءة الموضوع »

P9200037شاهد على اصالة البحارنة قبل أكثر من ثمانية قرون 1208م

الشيخ راشد البحراني يعتبر من أشهر وأبرز علماء البحرين والبحارنة قديما، شهد بفضلة وعلمه كبار علماء وفقهاء البحرين، كان شاهدا على اصالة شعب البحرين فهو ابن البحرين التي ولد وعاش فيها وبعد رحيله دفن في موطنه في مقبرة النبي صالح ليبقى قبره شامخا وشاهدا على تجذر هذا الشعب الاصيل، هذا العالم الجليل هو نموذج من ألآف العلماء والفقهاء الذين ولدتهم البحرين وشعبها المعطاء المتجذر على هذه الارض الطاهرة التي قال فيها رسول الله (ص) اطلبوا العلم بعدي في مدينتي او ارض يقال لها هجر ويقصد بها بلاد البحرين كما تذكر الروايات والمؤرخين.

أكمل قراءة الموضوع »

2012-04-03 10.14.43تاريخ البحرين حافل بالعديد من الأحداث المؤلمة التي ذكر بعضها في كتب التاريخ بالايجاز واحيانا بالتلميح وذلك لأسباب يحتاج ذكرها لموضوع مستقل، ولكن بقت العديد من الاحداث والوقائع التي لم توثق يتناقلها الناس جيلا عن جيل وأبا عن جد لذا ضاعت الكثير من التفاصيل المهمة في أغلب الاحداث المهمة من تاريخ البحرين، من الجيد ان يتدارك المهتمين بتاريخ البحرين ما تبقى من معلومات ويسعون لتدوينها وان ضاع الكثير فعلينا ان ندون القليل المتبقي، حتى هذه الايام ما زال جزءا كبيرا من تاريخنا محفوظ في صدور كبار السن والمهتمين ويمكننا ان نتدارك هذا الارث الثمين قبل ان يذهب بذهابهم ويدفن في مقابر النسيان،

قبل فترة نشرت واقعة الفارسية القديمة التي حدثت في شهر محرم واستشهد فيها العديد من اهل القرية في مأتم الفارسية وتطرقنا ايضا الى

أكمل قراءة الموضوع »

558956110ذكريات بيوت الطين و «برستيات» فريج الحياك شاهدة على الأصالة (2 – 2)

المرحوم الحاج سلطان بن علي أسس جامع الحيّاك قبل قرن ونصف على أرض يملكها

جامع الحياك هو الجامع الأول والوحيد بفريج الحياك، ولم يستطع الباحث عيسى الحايكي العثور على تاريخ تأسيسه، «لكن الأخبار المتوارثة تشير إلى أنه أسس قبل قرن ونصف تقريباً، وأسسّه وبناه على قطعة أرض من ملكه وعلى نفقته المرحوم الحاج سلطان بن علي، وأكاد أقول – والكلام للباحث الحايكي – بل أجزم بأنه (شهيد)، لأنه سقط مجاهداً في بناء هذا المسجد وهو يحمل الماء للبنائين على دابة في يوم شديد القيظ، فسقط في أساس المسجد وتوفي في مكانه

أكمل قراءة الموضوع »

f10401139662ذكريات بيوت الطين و«برستيات» فريج الحياك شاهدة على الأصالة (1-2)

الباحث عيسى الحايكي: قبيلة الحيّاك سكنت وسط المحرق ثم تفرعت إلى 9 أفخاذ

في العام 1970، وفي فترة إجراء اللقاءات والزيارات بين مبعوث الأمم المتحدة والأهالي بشأن الاستفتاء على عروبة البحرين، شهد مأتم الحاج منصور بن نايم بفريج الحياك ذلك اللقاء مع المبعوث، الذي حضره وجهاء ورجالات المنطقة، ليعلنوا موقفهم الوطني التاريخي الكبير المنطلق من عروبة هذه البلاد الطيبة، وكان من بين من حضر ذلك اللقاء المرحوم سماحة العلامة الشيخ سليمان المدني (رحمه الله)، وسماحة العلامة الشيخ أحمد العصفور، وهو الاجتماع الذي خرج بإجماع على

أكمل قراءة الموضوع »


© ســنــوات الــجــريــش | يستخدم وورد بريس
وصل عدد الزوار 1310 زائراً.