مسجد الزهراءالتأسيس

يعتبر مسجد فاطمة الزهراء أول مسجد بني في مدينة حمد بعد افتتاح المدينة في عام 1984 م، حيث تم بناؤه على رغبة وحاجة أهالي المنطقة الكبيرة لوجود مسجد يشكل الحصن لهم ولأبنائهم وعدم وجود مسجد للطائفة في مدينة حمد، حيث تابع الحاج عبدالهادي الحواج الموضوع مع الأوقاف الجعفرية و الجهات المعنية ليتم تخصيص الأرض، وبعد تخصيص

الأرض في الدوار الرابع جهة اليمين، تكفل الحاج عبد النبي حاجي ببناء المسجد بكلفة بلغت 50 ألف دينار آنذاك. فتم البدء في البناء في عام 1991 م.
الإفتتاح
وبعد اكتمال بنائه، افتتح سماحة الشيخ حسن سلطان المسجد في عيد الغدير في عام 1993 م – 18 ذو الحجة 1413هـ حيث كان أول من صلى في المسجد، وكانت صلاة العشائيين. ويعتبر المسجد من المساجد المركزية منذ افتتاحه لما له من مكانة وثقل ديني في البحرين.
وكان قيما المسجد الأخ شبير جل حسين و الأخ أمجد .أما الآن فقط الأول. ويحوي المسجد الآن على مصلى للرجال وآخر للنساء مع مرافقيهما، حيث يبنى في هذا الوقت ملحق التوسعة يحوي على صالة للنساء و المناسبات و على مرافق خدمية و صفوف دراسية و مكتبة وصالة للأنشطة الشبابية.
بعض الأنشطة التي يقوم بها المسجد
يحتضن المسجد الكثير من الأنشطة والفعاليات على مدار العام منذ تأسيسه حيث يمكننا توزيع الأنشطة على 5 أقسام :
1. إقامة صلاة الجماعة .
2. إحياء وفيات ومواليد أهل البيت و إحياء المناسبات الليالي المستحبة.
3. إقامة مشاريع التدريس الديني والأكاديمي لجميع المراحل وللجنسين.
4. إقامة الفعاليات الثقافية و الترويحية .
5. إقامة المشاريع المتميزة مثل التقويم السنوي، و المحارم الورقية و الكتيبات في شهر رمضان و ليلة القدر و محرم و الغدير، إصدار لعبتي فزت بالشهادة ( طبعت مرتين ) و الطريق إلى
الجنة، حملة المسجد للعمرة و حاليا زيارة الإحساء و التسوق في السعودية.
المصدر: الاوقاف الجعفرية