شارع الشيخ حمدنكهــة الماضي، إعداد الباحث: مهدي عبد الله

أتابع بشغف واهتمام الأعداد القديمة من نشرة النجمة الأسبوعية التي تصدرها شركة بابكـو والتي تعيدنا إلى سنوات الخمسينيات وتعرّفنا بكثير من جوانب الحياة في تلك الفترة التي شحّت فيها المجلات والمطبوعات التي توثّق مثل هذه الجوانب . واستمتع كثيراً بالإطلاع على أخبار البحرين وأنشطتها المختلفة المنشورة فيهـا والتي تعطي فكرة جيدة عمّا كان يدور في بلدنا من أحداث ووقائع ابتداءً من أخبار الشركة وموظفيها وأقسامها مروراً بأنشطة كرة القدم وبرامج دور السينما والإذاعة وأحوال الطقس وما يستجد من أحداث اجتماعية أو ثقافية أو سياسية في البلد على النحو المسموح به آنذاك مصحوبة بالصور القيّمة التي أصبحت الآن عملة نادرة . وقـد نشرت النجمة في عددها الصادر بتاريخ 28 يناير 1959 موضوعـاً بعنوان "شدّة هطول الأمطار في جميع أنحـاء البحرين " جاء فيه :

هتنت السماء غيثاً مدراراً في يوم الخميس الماضي أدى إلى طغيان الماء على مناطق متعددة من البحرين الأمر الذي أعاق المواصلات بين المدن والقرى . وقد حدثت من جراء ذلك بعض الأضرار بالمنازل .

وفي جوار منطقة العوالي ذاتها كانت الطرقات المؤدية إلى الزلاق والجسرة والمالكية وجو صعبة العبور من جراء تجمّع المياه عليها وصار البر وكأنه مجموعة بحيرات .

هذا وقد قامت دائرة النقليات لشركة بابكو خلال ساعات يوم الخميس الماضي بتصريف الميــاه المتجمعـة على الشوارع المؤدية إلى المناطق المذكورة وظلت عملية تصريف المياه مستمرة حتى طوال يوم الجمعة الماضي حتى تمّ تنظيف الطرقات و امكانية عبور السيارات و الباصات ضمن تلك المناطق . وفي صبيحة يوم السبت الماضي رجعت حالة المواصلات على الطرق إلى مجراها الطبيعي . وتمكن العمّال القادمون من قريتي جو وعسكر من المجيء إلى أعمالهم بعد أن أعاقهم المطر الغزير من المجيء يومي الخميس والجمعة الماضيين .

وقد توقفت البرامج الرياضية على أنواعها من جهات عديدة من البحرين نظراً للأمطار الغزيرة التي غطت معظم الساحات الرياضية .

وقال أحد الطياريين لمراسل "النجمة الأسبوعية " رأينـا البحرين من الجو وكأنهـا مجموعة من البحيرات وكان هذا المنظر غريباً علينا ، ولما هبطنا أرض المطار لم نر إلا وكل شيء مغمور بالميـاه ، حتى لم نرى أرضاً يابسة.

وكان معدّل المطر الهاطل خلال الأسبوع الماضي 4,7 بوصـة ، وهذا أعلى من المعدّل الأعتيادي للسنة الواحدة الذي يبلغ عادةً 2,98 بوصة .

وحول حالة الطقس خلال ذلك الأسبوع جاء مايلي :

فيمـا يلي درجات الحرارة الدنيـا والقصوى التي سجلت تحت الظل في البحرين ، خلال الفترة الواقعة بين 19-25 يناير ، وذلك بالقياس الفهرنهيتي .

سنة 59

19 يناير 56-74

20 يناير 60-68

21 يناير 60-76

22 يناير 57-68

23 يناير 52-67

24 يناير 50-68

25 يناير 50-73

أمّـا درجة الرطوبة فقـد تراوحت بين 50-94 في المائة.

كميات المطر التي سقطت في البحرين :

يوم 20 يناير .,61 بوصة مكعبة .

يوم 21 يناير 1,92 بوصة مكعبة .

يوم 22 يناير .,67 بوصة مكعبة .

المجموع 30,20 بوصة مكعبة .

وبالنسبة لمباريات الاتحاد فقد تأجلت مباريات كرة القدم للأسبوع الماضي نظراً لحالة ساحات اللعب بعد هطول الأمطار الشديدة ، وفيما يلي مباريات الدرجة الأولى – هذا إذا سمحت أحوال الساحات للّعب ليوم الجمعة 30 يناير في الساعة الرابعة بعد الظهر :-

-1 المحرق ضد جاويد على ساحة المحرق.

-2 تاج ضد شاهين على ساحة تاج .

-3 النسـور ضد النهضة على ساحة النسور.

-4 الاتحـاد ضد الهلال على ساحة الأهلي.

مسجد أبو الريش

مسجد أبو الريش

شارع الشيخ حمد

شارع الشيخ حمد